الحماض الكيتوني الكحولي Alcoholic ketoacidosis

0 1

 الحماض الكيتوني الكحولي بالإنجليزية Alcoholic ketoacidosis وتسمى إختصاراً  AKA هو عبارة عن متلازمة مرضية تتضمن ما يلي:

  •  حماض كيتوني مع زيادة فجوة  الصواعد
  •  تجفاف
  •  غثيان
  •  إقياء
  • ضعف عام
  •  ألم بطني خلال 12-72 ساعة من شرب كمية كبيرة من الكحول مع الانقطاع المفاجئ عنه.
  •  نجد هذه الحالة عند الكحوليين المزمنين سيئي التغذية.

 الفيزيولوجيا المرضية الحماض الكيتوني الكحولي AKA

يزداد إنتاج الأجسام الكيتونية هنا بنفس الآلية التي تحدث بحالة المخمصة.

 العاملين الأساسيين في الآلية المرضية هما:

  •  نفاذ مخازن الغليكوجين في الكبد.
  •  تقل كمية الوارد الغذائي الذي يتناوله المريض نتيجة :
  • الإسراف في شرب الكحول
  •  إنتان مرافق
  •  اعتلال بطني خفي (التهاب معدي- داء قرحي- التهاب بنكرياس).

بذلك سيتم استعمال الحموض الدسمة الحرة كمصدر للطاقة ويتم استقلابها لتعطي أالأجسام الكيتونية،

كما أن الكحول يؤدي إلى زيادة نسبة NAD/NADH داخل الخلايا و هذا ما يزيد إنتاج β-hydroxybutyrate(β-Hb) ليكون بذلك الكيتون المسيطر فيAKA،

ستكون نسبة β-Hb إلىAcetoacetate هي 12:1 (تذكرأن هذه النسبة في الحماض الكيتوني السكري هي 3:1).

 الأعراض والعلامات السريرية الحماض الكيتوني الكحولي AKA:

غثيان.

 إقياء.

 الألم البطني: وغالبا ما يزول بمجرد إزالة الكيتونات وتكون معظم أسبابه حميدة:

 علامات التجفاف:

  • جفاف الفم والأغشية المخاطية
  • انتفاخ و جفاف الجلد
  • عطاش
  • بوال
  • تسرع قلب
  • هبوط الضغط و ذلك في المراحل المتأخرة.

 تسرع التنفس مع/دون تنفس كوسماول: يحدث في سياق الحماض الاستقلابي الهام.

 ضعف عام.

 كسل و خمول و نعاس.

 تبدل الحالة العقلية للمريض: تتطلب بحث و استقصاء لاستبعاد الأسباب الأخرى مثل:

  •  نقص سكر الدم
  •  السحب الكحولي
  •  الهذيان الارتعاشي
  •  أذية خفية في الرأس مثل الورم الدموي تحت الجافية.

 

الاستقصاءات والعلامات المخبرية للحماض الكيتوني الكحولي:

 اضطرابات توازن حمض-أساس:

  •  حماض كيتوني استقلابي مع زيادة في فجوة الصواعد.
  •  قلاء استقلابي بسبب الإقياء.
  •  قلاء معقد بسبب التجفاف.
  •  قلاء تنفسي معاوض.
  •  احمضاض أو قلونة الدم و التي قد تكون مسيطرة على الصورة السريرية.

 نقص أو ارتفاع سكر الدم:

  •   نقص سكر الدم: كنتيجة لسوء التغذية ونفاذ مخازن الغليكوجين في الكبد.
  •  ارتفاع سكر الدم بشكل خفيف: وهو الأشيع.

 نقص البوتاسيوم في الدم: قد يكون مهدد للحياة و يحدث نتيجة الإقياء الشديد المترافق مع سوء التغذية.

 نقص المغنزيوم في الدم: و هو أمر شائع عند الكحوليين.

 كيتونات الدم و البول: في البداية يكون تحريها سلبي النتيجة ثم يصبح إيجابي وذلك بعد البدء بالإماهة، و بالمقارنة مع الحماض الكيتوني السكري سيكون لدينا بيلة كيتونية غير مترافقة مع بيلة سكرية.

 زيادة النسبة BUN/C: نتيجة التجفاف الحاصل.

 CBC:

  •  زيادة طفيفة في تعداد البيض كنتيجة لحالة الشدة.
  •  فقر الدم و نقص الصفيحات و هي علامات نموذجية للكحولية المزمنة.

 اختبارات وظائف الكبد و أنزيمات البنكرياس (أميلاز- ليباز): نتحرى من خلالها وجود التهاب كبد كحولي أو التهاب بنكرياس مرافق.

 تحري الدم الخفي في البراز: نجري هذا الاختبار بكل حالات الكحولية المترافقة مع غثيان و إقياء و ألم بطني و ذلك بهدف استبعاد النزف المعدي المعوي.

 ECG: نجريه لكل المرضى متوسطي أو كبار السن مع ألم بطني غير نموذجي ليتم استبعاد إقفار أو احتشاء العضلة القلبية إضافة إلى أنه يعطينا مؤشرات باكرة لاضطرابات الشوارد.

 CT للرأس: وهو إجراء هام عند الكحوليين لكي نحدد الأسباب المختلفة لتبدل الحالة العقلية عندهم.

 التشخيص والتقييم للحماض الكيتوني الكحولي

سيكون التشخيص صعب لأن العلامات و الأعراض الموجودة من غثيان و إقياء و ألم بطني و…. شائعة لكنها غير نوعية لحالة الكحولية المزمنة.

يجب أن تعلم أن مصطلح الحماض الكيتوني الكحولي يعتبر لحد ما مغلوط حيث:

  • حدوث تقلون الدم أشيع من الاحمضاض في سياق هذه الحالة، كما أن القلاء الستقلابي شائع هنا بسبب التجفاف و الإقياء و بالتالي سيحدث قلاء معقد.
  • تحري الكيتونات في الدم و البول سيكون سلبي في البداية حيث أن β-Hb غير متفاعل مع المقايسة الكمية و النوعية للكيتونات بينما ينقلب التحري إيجابيا بعد البدء بالإماهة لأنها ستحول β-Hb الغير متفاعل إلى acetoacetate متفاعلة.
  • إذا توقف المريض عن الشرب قبل 12-72 ساعة سيكون عيار الكحول في الدم منخفض أو حتى غائب تماما.

 التدبير للحماض الكيتوني الكحولي: يتضمن 4 مكونات أساسية هي:

 إعاضة السوائل:

  •  مريض غير مستقر هيموديناميكيا: يعطى NS 0.9% دفعة واحدةBolus  و تكرر عند الحاجة.
  •  استقرت الحالة الهيموديناميكية: نبدأ باستخدام NS 0.45%.

 إعطاء الغلوكوز:

  •  يجب البدء باستخدام المحاليل السكرية الوريدية أبكر ما يمكن حتى لو كان المريض سوي سكر الدم، لأن الإعطاء الباكر للغلوكوز سينقص إنتاج الأجسام الكيتونية و يعيد امتلاء مخازن الكبد بالغليكوجين وبالتالي يسمح بتصحيح الحماض بشكل أسرع من المحاليل الملحية.
  • يجب أن يعطى Thiamine لكل مرضى AKA قبل أو مع إعطاء الغلوكوز و ذلك لتجنب حدوث ما يسمى “الاعتلال الدماغي لفيرينكه “.

 إعاضة الشوارد:

  •  يجب أن نعوض النقص في البوتاسيوم باكرا لأن إعطاء السوائل لوحده كجزء من المعالجة يزيد من خسارة البوتاسيوم في البول.
  • نحتاج تعويض نقص المغنزيوم لدى الكحوليين المزمنين بالإضافة إلى فائدته في تصحيح بوتاسيوم الدم.

تدبير الاختلاطات و الأمراض المرافقة:

من أجل ذلك نستخدم:

  • مضادات الإقياء.
  •  Benzodiazepines: وذلك لمعالجة أعراض السحب الكحولي.

 معايير القبول في المشفى:

  • إقياء وغثيان مستمرين.
  • ألم بطني مستمر.
  • ألم بطني مجهول السبب.
  • مرض هام مرافق.
  • اضطرابات هامة في توازن الشوارد.

 

 

يستخدم موقعنا ملفات الكوكيز وتعريف الإرتباط لضمان تقديم أفضل طريقة عرض موافق أقرأ المزيد

سياسة الخصوصية & الكوكيز