الإسهال عند الحامل ( هل يعتبر الإسهال من علامات الحمل المبكرة )

0 483

 الإسهال عند الحامل : يتعرض العديد من النساء للإسهال أو حركات الأمعاء المائية خلال الحمل و غالبا خلال عدة ساعات من تناول وجبة الطعام  ضمن مراحل متعددة من الحمل .

هناك اعتقاد شائع و خاطئ و هو أن الإسهال او الإمساك خلال الحمل قد يسبب الإجهاض ولكن بالواقع من الطبيعي حدوث هذه الأعراض خاصة في الثلثين الأولين , و بعض النساء يتعرضن للإسهال قبل المخاض .

هل الإسهال عند الحامل من علامات الحمل الباكرة ؟

يعتبر الإسهال عند الحامل أبكر أعراض الحمل , يظهر بالترافق مع الغثيان و الإقياء ( الإعياء الصباحي ) و اشتهاء الأطعمة.

 

الإسهال عند الحامل في مراحل الحمل المتأخرة .

يعتبر الإسهال عند الحامل خلال الثلث الثالث شائعاً , ويحدث لنفس أسباب حدوثه في الثلثين الباكرين , الخروج السائل خلال أسابيع الحمل الأخيرة قد يعتبر مؤشراً لبدء المخاض أو المخاض الباكر ولكن وجود هذه الأعراض لا يعني أن الطفل قادم مباشرة , أحيانا يحدث عندما يمر الجسد بتغيرات معينة تحضيراً للمخاض و الولادة .

ما الذي يسبب الإسهال خلال الحمل ؟

واحد أو أكثر من العوامل التالية قد يساهم في حدوث هذه المشكلة :

  • كالإمساك خلال الحمل , الإسهال قد يحدث نتيجة التغيرات الهرمونية الحاصلة في ذلك الوقت .
  • تغيرات الحمية لتأمين الفواكه و المغذيات الضرورية .
  • مدخول الماء الزائد لإبقاء الجسم في حالة إماهة .
  • تمارين الحمل التي تحسن حركة الأمعاء و وأنماط النوم .
  • محتوى الحديد الموجود في الفيتامينات المأخوذة قبل الولادة .
  • الحمى المعدية ( تسببها جراثيم أو فيروسات معينة )
  • الحالات المعدية المعوية عند الأم , كأمراض الأمعاء الالتهابية أو متلازمة الكولون المتهيج ( إسهال مزمن )

يعتبر جزء من الأسباب المذكورة شائعاً و غير مؤذ نسبياُ , قد ينتج مرض المعدة و الإسهال عن جراثيم معينة ( ليستيريا , عقديات مجموعة B ) أو أمراض فيروسية تصيب الرحم أو المشيمة , يعتبر الحمل الهاجر سبباً آخر للإسهال المؤلم خاصة في الأشهر الثلاثة الأولى .

هل الإسهال عند الحامل خلال الحمل ضار للطفل ؟

في معظم الحالات لا يسبب أي ضرر للطفل و لكن يمكن للإسهال الشديد أن يسبب التجفاف عند الأم مؤثراً على الجريان الدموي للجنين , الإسهال الناجم عن بعض الاختلاطات الحملية الخطيرة كإنتانات الرحم أو الإنتانات البطنية ممكن أن يكون خطراً على الطفل .

كيف نعالج الإسهال خلال الحمل ؟

على الرغم من انه واحد من أعراض الحمل الشائعة إلا أنه يجب عدم إهمال الإسهال المستمر حيث يعتبر من الأسباب الشائعة للمخاض الباكر .

علاج الإسهال عند الحامل بالأعشاب

الإسهال الناجم عن تغيرات الحمية أو التمارين الحملية غالباً يتراجع تلقائياً خلال عدة أيام و بمثل هذه الحالات يساعد العلاج الطبيعي في الحفاظ على السوائل و الشوارد لمنع التجفاف و تخفيف الأعراض لكنها غير كافية لعلاج الحالات المستبطنة الخطرة المسببة للإسهالات الشديدة .

  • شرب الكثير من السوائل ( 1 لتر خلال 1-2 ساعة حتى تراجع الأعراض ) و تناول البسكويت المالح .
  • شرب شاي الزنجبيل محضراُ بغلي الزنجبيل بالماء و تركه 10-15 دقيقة قبل تصفيته .
  • تناول خليط من كأس ماء مع 3-4 ملاعق من العسل مرة يومياً .
  • تناول مزيج من عصير الليمون , بودرة الزنجبيل ( نصف ملعقة ) والفلفل الأسود المطحون ( ربع ملعقة ) مرتين يومياً
  • مزيج من الماء و النعنع الفلفلي مرتين إلى ثلاث يومياً .

علاج حالات الإسهال الشديدة خلال الحمل :

 

  • Imodium ( مجموعة B من أدوية الحمل حسب FDA ) يستعمل فقط 24 ساعة بعد 12 أسبوŸ