الحمل والولادة

استسقاء الدماغ عند الجنين

استسقاء الدماغ عند الجنين أو  استسقاء الرأس عند الجنين بالإنجليزية Congenital Hydrocephalus هو وجود كمية مفرطة من السائل الدماغي النخاعي في البطينات والحيز تحت العنكبوتي.

أسباب استسقاء الدماغ عند الجنين

التشوهات الدماغية الحلقية: مثل تشوه أرنولد كياري.
– الأخماج الجنينية الحلقية كداء المقوسات القندية وخمج الفيروس المضخم للخلايا.
– النرف ضمن البطينات داخل الرحم.
– اشكال خاصة منه  عوامل متعددة.
– انسداد قناة سيلغيوس aqueduct of sylvius التي قد يكون السبب فيه وجود اضطرابات وراثية كتثلث الصيفي ٢١ والخمج بالمقوسة والغيروس المضخمة للخلايا، والأورام ضمن القحف والنرف ضمن المخ.
– الشذوذات الصبفية: تثلث الصيغة الصبفية triploidy، تثلث ١٨، والحنة المرتبطة د X.

 

الأمراض المرافقة ل استسقاء الدماغ عند الجنين

يترافق استسقاء الراس الخلقي على نحو شائع مع تشوهات عصبية اًو اًخرى خلقية عامة مثل

الشوك المشقوق

 شفة الأرنب

حنف القدم (القدم القفداء الروحاء) Clubfoot

عدم انثقاب الشرج

 

تشخيص استسقاء الدماغ عند الجنين قبل الولادة

يتم تشخيص استسقاء الدماغ عند الجنين بعدة طرق :

تشخيص استسقاء الدماغ عند الجنين سريرياً ويلاحظ فيه :

أثناء المخاض بالفحص المهبلي: دروز عريضة، يوافيخ كبيرة ورقيقة وعظام قحف طرية قابلة للانخفاض.
– بالأمواج فوق الصوتية:  ولها دور

  • تشخيصي: فالدراسات المتسلسلة بالأمواج فوق الصوتية هامة لتجنب التشخيص الإيجابي الكاذب

إنذاري: حيث تشير لنمط استسقاء الرأس وتحديد موضع الأذية الدماغية ومداها، وتتم بواسطتها متابعة انضغاط قشر الدماغ بصورة منتظمة.

علاج استسقاء الدماغ عند الجنين

يمكن اللجوء لإنهاء الحمل إذا كان التشخيص مؤكداً في الثلث الثاني.
ويتم البحث عن شذوذات مرافقة.
-بزل السلى لتحديد النمط النووي الجنيني.
-المعالجة ضمن الرحم (بالتوجيه بالأمواج فوق الصوتية):

تحت الاختبار الآن محاولات لإجراء التحويلات البطينية – السلوية ضمن الرحم (باستخدام دسام بطريق وحيد لنزح CSF من البطينات الدماغية لضمن كيس السلى لمنع انضغاط النسيج الدماغي وتعرضه للضمور).

 

 تأثيرات موه الراس على الولادة المهبلية الطبيعية

المجيئ المقعدي شائع

و عدم التناسب الجنيني الحوضي بحيث لا يتدخل الراس الكبير مما يحدث مخاضاً عسيرا، ويكون متعذرا توليد بعض الأجنة دون إجراء تخريبي اًو اللجوء للقيصرية.
اثناء الولادة:
تطبيق إجراءات تخريبية لتسهيل الولادة المهبلية، حيث يثقب الرأس للسماح بخروج از CSF منه.

في المجيئ المقعدي، يتم ثقب الرأس أو يبزل السساء، حيث يدخل قثطار معدني عير القناة السيسائية Spinal canal (أو عير الشوك المشقوق، في حال وجوده).
يتم اللحوء لهذه الإجراءات عندما يكون الإنذارالجنيني سيئاً والمخاض مسدودا.
Iتوليد وليد حي، بقيصرية محتملة، عندما توجد علامات جيدة مفضلة هي:

  • غياب الشذوذات التي ترافق الحالة أحياناً.
  • استسقاء الرأس مستقر الوضع.
  •  سماكة القشر الدماغي فوق ١٠ ملم والجنين مرشح لتطبيق إجراءات جراحية بعد الولادة (أي عمليات وضع التحويلة البطينية الصفاقية).
السابق
الحمل بتوأم و الحمل المتعدد
التالي
الواقي الشمسي صن بلوك من بيو غار