الأورام الوعائية الدماغية Cerebral angioma ( أعراض ، أسباب ، تشخيص و علاج )

0 7

الأورام الوعائية الدماغية بالانجليزية Cerebral angioma  وهي عبارة عن شذوذات في تطور الأوعية داخل القحفية وهي ليست تنشؤية Neoplastic على الرغم من أنها تدعى بالأورام الوعائية،

وهي ذات أحجام وأشكال مختلفة وتضم :

  •  الأورام الوعائية الكهفية Cavernous Angiomas
  • الأورام الوعائية الشعرية Capillary Angiomas
  •  الأورام الوعائية الوريدية Venous Angiornas.
  •  التشوهات الشريانية الوريدية (الأشيع) Arteriovenous Malformation.

أنواع الأورام الوعائية الدماغية

الأورام الوعائية الكهفية Cavernous Angiomas:

هي عبارة عن كتلة من الجيوب الوريدية تشبه الإسفنج وتكون ذات لون أرجواني وهي لا تحتوي على نسيج دبقي.

تتوضع ضمن النسيج الدماغي ويتراوح حجمها من عدة ملليمترات إلى عدة سنتمترات.

شاهد على الرنين المغناطيسي MRI بالزمن الثاني على شكل منطقة سوداء (بسبب ترسب الهيموسيدرين ضمنها)

وكما ذكرنا في ملاحظة سابقة فإنه في حال وجود نزف من التشوه الوعائي فلن نستطيع كشفه بالتصور الوعائي أو الرنين

حتى يتم ارتشاف الورم الدموي بعد حوالي 4- ۸ أسابيع وذلك بسبب انضغاطه بالورم الدموي المتشكل خلال هذه الفترة .

نادرا ما تشاهد على التصوير الوعائي Angiogram : وذلك بسبب صغر حجمها أضف إلى ذلك أن اتصالها مع الأوعية الدموية يكون ضعيفة جدا كما أن الجريان الدموي ضمنها يكون بطيئا

(حيث تشبه البحيرة الراكدة، لذلك كله لا تظهر على التصوير الوعائي الظليل الذي يجري ضمن فترة محددة وبشكل سريع ولكن إذا انتظرنا فترة أطول فإن جزءا صغيرة من هذه الأورام قد يرتسم.

تتظاهر سريرياً بنوب صرعية أو صداع وعائي ، وقد تكون صامتة حتى حدوث النزف .

إذا كانت لا عرضية فلا حاجة لعلاجها، أما عند حدوث النزف فالمعالجة محافظة لأن النزف قليل ويرتشف تلقائيا.

قد نلجأ أحيانا إلى المعالجة الجراحية إذا حذث نزف كبير، أو إلى المعالجة الشعاعية (أشعة غاما Gamma knife)

ولكن نتائج العلاج الشعاعي تحتاج حوالي السنة حتى تظهر والمريض خلالها يكون معرضا للنزف لذلك يتم اختيار العلاج وفقا للتوضع أيضا .

الأورام الوعائية الشعرية Capillary Angiomas:

هي عبارة عن أوعية متوسعة ذات جدار رقيق مشابه للأوعية الشعرية .

تختلف عن الأورام الكهفية بوجود نسيج دبقي بين الأوعية المتوسعة .

وتشاهد غالبا في جذع الدماغ، ويمكن كشفها بالMRL وتكون مشابهة للأورام الوعائية الكهفية ويصعب التمييز بينهما على الرنين المغناطيسي ويكون ذلك ممكنا بالتشريح المرضي.

تشاهد هذه الآفات أيضا على التصوير الوعائي Angiogram لنفس الأسباب السابقة في الأورام الكهفية.

تبقى صامتة حتى حدوث النزف الدماغي.

نادرا ما تحتاج إلى جراحة والمعالجة محافظة غالبا .

الأورام الوعائية الوريدية Venouis Angiomas:

وهي عبارة عن أوردة متوسعة مرتبة بشكل شعاعي وتصب إلى وريد مركزي ومن ثم إلى أحد أوردة سطح الدماغ .

تظهر على التصوير الوعائي وتأخذ شكل رأس المدرسة ‘Caput Medusa ويتم تشخيصها اعتمادا عليه .

تتوضع غالبا في جذع الدماغ والمخيخ (الحجرة الخلفية) .

تتظاهر بنوب صرعية، أما النزف الدماغي فهو نادر .

المعالجة محافظة ونادرا ما تحتاج لجراحة لندرة حدوث النزف فيها.

التشوهات الشريانية الوريدية AVM ) Arteriovenous Malformation)) :

هي عبارة عن اتصال غير طبيعي بين الشرايين والأوردة مما يؤدي إلى انتقال الضغط المرتفع من القسم الشرياني إلى القسم الوريدي الأمر الذي يؤدي إلى انتباج الأوردة وتوسع جدرانها وتعرجها وبالتالي تشكل كتلة من الأوعية الوريدية المتشابكة وهي لا تحوي شعيرات دموية .

تشكل هذه التشوهات غالبية الأورام الوعائية داخل القحف وهي قد تحدث في أي مكان ولكن أشيع مكان لها هو منطقة الشريان الحي المتوسط، و تتوضع على سطح الدماغ غالبا أو قد تمتد إلى داخل الدماغ .

أعراض الأورام الوعائية الدماغية

تعود المظاهر السريرية إلى نمطين رئيسيين من الآلية الإمراضية :

الكتلة الوعائية Vascular Mass

إن وجود الكتلة المتشابكة من الأوعية التي تضغط على الدماغ والتراكيب الحساسية بالإضافة إلى النواسير المباشرة بين الشرايين المغذية والأوردة الناضحة تؤدي إلى هروب الدم Blood Steal دون تغذية النسيج العصبي المغذي بهذا الشريان وبالتالي نقص تروية دماغية مما يؤدي إلى حدوث:’

  •  الصداع Headache.
  •  النوب الصرعية Epilepsy فكل مريض صرع يجب أن يجرى له تصوير بالرنين المغناطيسي لأنه قد يكون ناجما عن آفة وعائية أو ورمية ويجب عدم الجزم فورا بأنه صرع أساسي وعلاجه وفقا لذلك (كما يحدث عندنا).
  •   العجز العصبي Neurological Deficit .
  •  النزف Hemorrhage : وهو الأهم والأكثر شيوعا ويكون على شكل نزف داخل الدماغ “غالب” أو نزف تحت عنكبوتي “أحيانا”و يحدث عند (۲۰- ، 4% من المرضى .

و يختلف عن النزف الناتج عن أمهات الدم بأنه :

  •  يحدث في أعمار أصغر (۲۰-40 سنة .
  •  نادرا ما يكون مميت (۱۰-۲۰ ٪ من الحالات غير المعالجة) .
  •  احتمال النزف في التشوهات الصغيرة الحجم أكبر من احتماله في التشوهات كبيرة الحجم .

تشخيص الأورام الوعائية الدماغية

غالبا ما تقود الصورة السريرية للشك بوجود التشوهات الوعائية، ولتأكيد هذا الشك نلجأ إلى :

  •  التصوير الطبقي والرنين المغناطيسي: اللذين يظهران وجود النزف الدماغي وفيما إذا كان هناك أي ورم دموي نتيجة هذا النزف كما قد تظهر بعض التكلسات والتشوهات (Cryptic Lesions أو كثافات ثعبانية Serpiginous) التي توجه نحو التشوهات الوعائية .
  • التصوير الوعائي: وهو الاستقصاء الأهم والمشخص حيث يؤكد التشخيص ويظهر الشرايين المغذية والأوردة الناضحة وبالتالي يساعد على وضع خطة العلاج .

علاج الأورام الوعائية الدماغية

طرق التداځل:

الجراحة Surgery أو Exceision :
حيث يتم لقط الشريان المغذي والوريد ثم الاستئصال الكامل للكتلة الوعائية، وقد ساعد تطور الجراحة المجهرية كثيرا في جراحة التشوهات الوعائية .
يستطب التداخل في الحالات التالية :

  • عند حدوث النزف الدماغي أو خطر حدوثه.
  •  حدوث العجز العصبي المترقي .
  •  النوب الصرعية المعندة .

 إرسال الصمات Embolization” (التصميم) :

ويلجأ إلى تلك الطريقة في التشوهات الواسعة والعميقة التي يصعب استئصالها جراحية وتتم عبر القثطرة الانتقائية إلى الفروع الشريانية المغذية للورم الوعائي ومن ثم إطلاق الصمات (وهي عبارة عن مادة طرية تتصلب لدى ملامستها لجدار الشريان) لإغلاق هذه الفروع وقطع التروية الدموية عن الورم الوعائي .

يتم تصميم الشريان المغذي للتشوه قبل تصميم أو استئصال الوريد المتصل بالتشوه لأن القيام بالعکس سوف يؤدي إلى نزف صاعق يودي بحياة المريض ، لذلك يجب تحديد طبيعة الأوعية التي سيتم إغلاقها قبل القيام بذلك .

في حالة التشوهات الكبيرة يفيد التصميم في إنقاص حجم التشوه الوعائي وبالتالي يمكن القيام بأكثر من جلسة تصميم واحدة حتى يتم التخلص من الورم بشكل كامل، أو يمكن إجراء التصميم قبل التداخل الجراحي لاستئصال الورم،

العلاج الشعاعي” Stereotactic Radiotherapy :

ويلجأ له في الآفات العميقة والتي يصعب الوصول الجراحي أو الوعائي إليها وقطرها أقل من 3 سم ويتم ذلك باستخدام حزم من الأشعة العميقة أي أشعة غاما (Gamma knife) المركزة وذلك بالاستعانة بالتصويب المجسم “Stereotaxye،

وهي تتطلب حوالي السنة إلى السنتين حتى تظهر نتائجها يكون المريض خلالها معرض للنزف وهي الفترة اللازمة لحدوث التليف في التشوه الناجم عن جلسة تسليط الأشعة.

قاعدة: علاج الأورام الوعائية الدماغية بشكل عام هو علاج محافظ، والجراحة تجري في حالات معينة.

إنذار الأورام الوعائية الدماغية

إن إنذار النزف الناجم عن الأورام الوعائية يعتبر بشكل عام أفضل من النزف الناجم عن أمهات الدم حيث تبلغ نسبة الوفيات الأولية حوالي ۱۰% وهي أفضل بكثير مما هي عليه في أمهات الدم .

أما العجز العصبي في الأورام الوعائية فهو أسوأ وذلك لأن النزف غالبا ما يكون داخل الدماغ وفي مناطق أوسع وبالتالي يؤدي إلى حدوث العجز العصبي الدائم .

يستخدم موقعنا ملفات الكوكيز وتعريف الإرتباط لضمان تقديم أفضل طريقة عرض موافق أقرأ المزيد

سياسة الخصوصية & الكوكيز