التهاب الكبد الفيروسي (Hepatitis E)

0 1

التهاب الكبد الفيروسي E بالإنجليزية Hepatitis E هو نوع من التهابات الكبد الفيروسية الذي يتماثل مع التهاب الكبد A في طريقة البدء والشدة (المسار السريري). لا توجد بينات على وجود شكل مزمن له.

يتماثل مع التهاب الكبد A في معدل الإماتة بين الحالات إلا في النساء الحوامل حيث قد يبلغ المعدل20% أثناء الثلث الثالث من الحمل وقد وصفت حالات وبائية وفرادية.

يعتمد التشخيص التفريقي على الملامح السريرية والوبائية واستبعاد السببيات الأخرى لالتهاب الكبد ولاسيما التهاب الكبد A بالطرق المصلية.

لقد وضعت حالياً اختبارات مصلية لأضداد التهاب الكبد E، ولكنها غير متوفرة تجارياً في الولايات المتحدة الأمريكية.

هناك العديد من وسائل الاختبار المعدة للاستخدام في المختبرات وهي تتضمن المقايسات الإنزيمية المناعية.

مقايسة لطخة ويسترن لكشف IgM و IgG المضادة لفيروس التهاب الكبد E في المصل, وتفاعل البوليميراز السلسلي PCR لكشف RNA فيروس التهاب الكبد E في المصل وفي البراز,

ومقايسة إحصار الأضداد المناعية الومضانية لكشف أضداد المستضدات فيروس التهاب الكبد E في المصل وفي الكبد.

العامل المسبب لالتهاب الكبد E 

فيروس التهاب الكبد (HEVE) :

هو فيروس رنوي كروي عديم الغلاف له طاق رنوي وحيد

قطره يقرب 32- 34 نانومتر

كان يصنف سابقاً في فصيلة الفيروسات الكأسية  Calicivirdae إلا أن  منشأ الجين genome  في فيروس التهاب الكبد E مختلف تماماً عن غيره من الفيروسات الكأسية, مما يجعل تصنيفه في فصيلة أخرى غير فصيلة الفيروسات الكأسية مطلوباً.


حدوث التهاب الكبد E 

  • إن فيروس التهاب الكبد E يعد من أكبر العوامل المسببة للانتقال المعوي لالتهاب الكبد اللألفي اللابائي في العالم.
  •  حدثت فاشيات وحالات فرادية في مناطق جغرافية واسعة,
  • وبشكل رئيسي في بلدان ذات تصحاح بيئي سيئ، وقد تكون الفاشيات بشكل أوبئة منقولة بالمياه.
  • إلا أن هنالك حالات فرادية وأوبئة لم تتضح علاقتها بالمياه، وقد كان أعلى معدلات المرض الواضح سريرياً لدى البالغين متوسطي العمر والصغار.
  • ولوحظت معدلات أقل لدى الأعمار الأقل, وقد يكون ذلك ناجماً عن أن العدوى غير يرقانية أو تحت سريرية.
  • أما في الولايات المتحدة الأمريكية وفي البلدان الصناعية الأخرى فقد تم توثيق حاللات التهاب الكبد E لدى المسافرين القادمين من مناطق موبوءة به.
  • سجلت فاشيات في الهند وماينمار (بورما) وإيران وبنغلاديش وإيثيوبيا ونيبال وباكستان وجمهوريات آسية الوسطى للاتحاد السوفيتي السابق والجزائر وليبيا والصومال والمكسيك وأندونسيا والصين, وقد حدثت فاشية كبيرة أدت لإصابة 3.682حالة عام1993في أنار براويش.
  • هذا الفيروس مسؤول عن 50% من حالات التهاب الكبد الفيروسية الحادة الفردية في المناطق النامية.

المستودع :

تشير الدراسات الحديثة أن المستودع هو الحيوانات الأليفة, ومنها الخنازير, إلا أن ذلك لم يثبت بعد, ويمكن انتقال التهاب الكبد E إلى السعادين والخنازير وقرود الطمارين tamarin.


طرز الانتقال لالتهاب الكبد E :

  •  ينتقل التهاب الكبد E بشكل رئيسي بالطريق البرازي- الفموي.
  • وتعد مياه الشراب الملوثة بالبراز أكثر طرق الانتقال شيوعاً وهي الطرق التي تم توثيقها علمياً, وقد يحدث الانتقال أيضاً من  شخص لآخر بالطريق البرازي – الفموي وذلك رغم أن إصابة المساكنين للمصابين أثناء الفاشيات غير شائع.
  • تشير دراسات حديثة إلى أن التهاب الكبد اليائي مرض حيواني المصدر zoonotic مع مناطق عارضة من عدوى مرتفعة لدى البشر. لم تذكر حالات انتقال عبر الدم.
  • أغلب الإصابات عند الشباب, ونادراً ما تحدث إصابات في عمر أقل من 15 سنة (بعكسHAV ) ولا يترك مناعة دائمة.

فترة الحضانة لفيروس التهاب الكبد E :

تتراوح بين 15-64يوماً. وقد سجلت من مختلف الأوبئة فترات تراوحت بين26-42يوماً.


الآلية الامراضية لالتهاب الكبد E:

يتنسخ HEV في الكبد ويطرح في البراز عن طريق الصفراء وذلك أثناء الطور البادري وطور تفيرس الدم,

وبعد عدة أسابيع تظهر مستضداته في المصل ثم تظهر الأضداد بعد ذلك بشهر كما ترتفع ناقلات الأمين ,

في البداية يظهر IgM ثم يتناقص مع النقه ويرتفع IgG.

فترة السراية :

غير معروفة. إلا أنه أمكن كشف فيروس التهاب الكبد E في البراز بعد أسبوعين من بدء اليرقان

وبعد 4أسابيع من تناول طعام أو ماء ملوث به, ويستمر لمدة أسبوعين آخرين.

الاستعداد والمقاومة :

الاستعداد مجهول.

يمكن أن يكون أكثر من 50% من العدوى لا يرقانية, ويبدو أن مظاهر اليرقان تزيد مع التقدم في السن.

والحوامل في الثلث الأخير من الحمل مستعدات بصفة خاصة للمرض الخاطف.

ولا يوجد تفسير لحدوث أوبئة كبيرة بين البالغين الشبان في أقاليم جغرافية عالية التوطن لفيروسات معوية أخرى ويصاب غالبية السكان بالعدوى في عمر الطفولة.

تشخيص التهاب الكبد E

  • الكشف عن أضداد HEV من نوع IgM وIgG .
  • الكشف عن الفيروس في المجهر الالكتروني المناعي في البراز.
  •  الكشف عن HEV-RNA  بتقنية PCR  .

علاج التهاب الكبد E

عادة يكون العلاج عرضي.

ولا وجود لأدوية نوعية

 

طرق المكافحة لالتهاب الكبد E :

 الإجراءات الوقائية:

  • تنفيذ برامج تثقيفية للتأكيد على التخلص الصحي من البراز
  • غسل الأيدي بعناية بعد التبرز وقبل تداول الطعام،
  • تطبق المبادئ الأساسية لمنع الانتقال بالطريق البرازي الفموي الواردة في الحمى التفيفية.
  • لا يحتمل أن يحمي الغلوبين المناعي المحضر من مصل المتبرعين في الولايات المتحدة الأمريكية أو أوروبا من التهاب الكبدE .

المكافحة على مستوى المريض ومخالطيه وبيئته المحيطة:

  • تبليغ السلطة الصحية المحلية.
  • العزل.
  • التطهير المرافق: كما هو مذكور في التهاب الكبد A أعلاه.
  • الحجر الصحي: لا لزوم له.
  • تمنيع المخالطين: لا يتوفر منتج للوقاية من التهاب الكبد E.
  • الغلوبولين المناعي  المجموع من مناطق غير موطونة به لم يكن فعالاً في اتقاء المرض السريري أثناء فاشيات التهاب الكبد اليائي.
  •  فعالية الغلوبولين المناعي المحضر من البلازما المجموعة من المناطق يتوطن فيها التهاب الكبد E فغير واضحة.
  • في دراسات أجريت على نموذج للقاح الحيوانات، أمكن إنتاج الأضداد المضعفة للعدوى بالتهاب الكبد E, ولكنها لم تمنع إفراغ الفيروس من البراز.

الإجراءات الوبائية:

  • إجراء دراسة وبائية لتحديد طريقة الانتقال
  • استقصاء إمدادات المياه واكتشاف السكان الأكثر تعرضاً لخطر العدوى،
  • بذل جهود خاصة لتحسين الممارسات الإصحاحية
  • حفظ الصحة الشخصية للقضاء على تلوث الطعام والماء بالبراز.

 

مقتضيات الكوارث:

  • مشكلة محتملة حيثما يوجد اكتظاظ وقصور في الإصحاح وإمدادات المياه.
  • إذا حدثت حالات فينبغي العمل على تحسين الإصحاح وسلامة إمدادات المياه.

 

الإجراءات الدولية:

لاتوجد.


 

 

 

يستخدم موقعنا ملفات الكوكيز وتعريف الإرتباط لضمان تقديم أفضل طريقة عرض موافق أقرأ المزيد

سياسة الخصوصية & الكوكيز