هبوط الرحم uterine prolapse ( أعراض ، أسباب ، تشخيص و علاج )

0

هبوط الرحم أو الهبوط التناسلي بالانكليزية uterine prolapse ويسمى أيضاً هبوط المهبل أو إنسدال الرحم , وهي الحالة التي تنتج عن ضعف اربطة الرحم وتؤدي  هو خروج الرحم عن مكانه الطبيعي إلى المهبل .


أشكال ودرجات الهبوط التناسلي

 حالة هبوط جدران المهبل الأمامية أو الخلفية جارة معها الأعضاء المجاورة :

 هبوط الجدار الأمامي: ونميز فيه :

  •  تشكل ليلة إحليلية (Urethrocele)’: حيث يحدث فتق للإحليل خلف صماخ الإحليل في الثلث السفلي للمهبل ويبدو على شكل انتباج صغير عند فوهة المهبل .
  • تشكل قيلة مثانية (Cystocele الاشيع : وتبدو على شكل كتلة كبيرة بارزة من فوهة الفرج حيث من الممكن أن نلاحظ ثنيات المهبل الواضحة ، ويزداد وضوح القيلة عند رفع الضغط داخل البطن.

هبوط الجدار الخلفي: ونميز فيه (۳) حالات :

  • تشكل قيلة مستقيمية (Rectocele) : تبرز كتلة على الجدار الخلفي للمهبل .
  • تشكل قيلة معوية (Enterocele) : “فتق رتج دوغلاس” حيث تندخل العروة المعوية في رتج دوغلاس خلف عنق الرحم .
  •  قصور العجان (Perineum) : ويحدث بعد الولادات العسيرة والتمزقات الولادية غير المرممة جيدا.

أي اذا شملت الإصابة

  •  القسم العلوي –> قيلة معوية
  • القسم المتوسط –> قيلة مستقيمية،
  • القسم السفلي–> الإصابة تشمل جسم العجان أكثر من المستقيم .
  • وقد يهبط (الرحم + جدران المهبل).

يتم الفحص بأن تضع يدنا على الجدار الخلفي ونطلب من المريضة أن تكبس فيتبارز الجدار الأمامي ثم نكرر العملية السابقة بالنسبة للجدار المقابل .

 هبوط الرحم مع جدران المهبل ومجاوراتها

ويأخذ هذا الهبوط ثلاث درجات اعتمادا على مكان وصول عنق الرحم أثناء الهبوط:

  • الدرجة الأولى: هبوط الرحم للأسفل لكن العنق لا يتجاوز الثلث العلوي للمهبل ولا يظهر العنق بالحزق أو السعال.
  • الدرجة الثانية: وهنا يصل عنق الرحم حتى فوهة الفرج ولا يظهر إلا إذا حزقت (أو سعلت) المريضة .
  • الدرجة الثالثة: “الهبوط التام”: يحدث عند السيدات المسنات عادة إذ يخرج الرحم كلية محاط بجدران المهبل إلى خارج الجسم فيبدو بشكل كتلة متدلية من الفرج وكثيرا ما تكون متقرحة، وعادة تجر معها المثانة والمستقيم من الأمام و الخلف .
الدرجةالرحمالعنق
الأولىهبوط الرحم للأسفل لا يتجاوز الثلث العلوي للمهبل ولا يظهر بالحزق أو السعال
الثانية يصل عنق الرحم حتى فوهة الفرج ولا يظهر إلا إذا حزقت (أو سعلت المريضة
الثالثةيخرج كليا محاطأ بجدران المهبل إلى خارج الجسمخارج الجسم

أسباب حدوث الهبوط التناسلي

أسباب مهيئةأسباب فاعلة
  الضعف الخلقي في وسائل الدعم والتعليق زيادة الضغط داخل البطن ( سعال مزمن – ورم على حساب الرحم والملحقات – حبن – الولادات – البدانة)
الرضوض الولادية وتمزقات عضلات العجانوالولادات المهملة في البيوت .زيادة وزن الرحم (ورم – نقص انطمار)
انحرافات الرحم وتغير محوره

وجوده مع المهبل على نفس الخط)

انجرار الرحم للأسفل (مرجلات عنق الرحم – بعض التوسطات الجراحية المهبلية)
 ضمور وارتخاء الأنسجة والعناصر المعلقة والداعمة) بعد سن الضهي بسبب نقص الهرمونات الأنثوية (خاصة الاستروجين) .

الأعراض السريرية للهبوط التناسلي

تختلف حسب شكل ودرجات الهبوط فقد تكون غير عرضية تكشف صدفة ) أو تشكو المريضة من :

  •  ألم ظهري : بسبب شد الأربطة المرتبطة بالعمود الفقري.
  • حسرم تقلب وجر للأسفل.
  • الشعور بكتلة في المهبله وتبارز جدار المهبل
  • الشعور بكتلة خارج الفرج .
  • ضائعات: بسبب الاحتقان والتخريش والتقرحات خاصة عند وصول العنق إلى الفتحة أو خروجه واحتكاكه بالملابس وجفافه و تروية بسبب تزوي الأوعية .
  • أعراض بوئية :
  •  تعدد البيلات والإلحاح البولي
  • صعوية إفراغ المثانة: بسبب تزوي الإحليل (المريضة تضغط على القيلة بيدها لتسهيل عملية التبول) .
  •  سلس البول الجهدي: أي خروج البول عند ارتفاع الضغط داخل البطن (الضحك أو السعال أو المشي) .
  • أعراض مستقيمية إمساك مزمن – زحير – صعوبة إفراغ المستقيم

علامات الهبوط التناسلي

درجة الهبوطالمهبلعنق الرحمالمرافقات
1بروز جدار المهبل الأمامي والخلفي.

يزداد هذا البروز عند الحزق.

رخاوة جدار المهبل بالمس .

2تتبارز جدر المهبل.يخرج من الفرح عندما تحزق المريضة .سلسل بول جهدي قطرات من البول تخرج عند الحزق).
3كتلة الهبوط منسدلة من الفرج.نشاهد عليها العديد من القرحات الاغتذائية.

التشخيص التفريقي للهبوط التناسلي

عن طريق القصة والفحص السريري يجب تمييز هبوط التناسلي عن كل ما يلي :

  • الكيسات المهبلية .
  • أورام عنق الرحم وأورام المهبل.
  • بوليب عنق الرحم .
  • رتوج الإحليل .
  • انقلاب باطن الرحم لظاهرها المزمن.

كما يجب التفريق عن حالات أخرى غير الهبوط التناسلي ذاته أعراض مماثلة مثل :

  •  دوالي المهبل (حس ثقل وجر للأسفل) .
  • التهابات المهبل والمثانة. و هبوط مستقيم .
  • بواسير شرجية.
  • آلام الظهر المزمنة .
  • ورم بطني كبير.

الوقاية من الهبوط التناسلي 

  •  حسن تدبير الولادات وتجنب الحزق قبل الأوان أثناء المخاض .
  • عدم تطبيق ملقط الجنين قبل تمام الاتساع .

(القاعدة الذهبية في فن التوليد : الانتظار والمراقبة وعدم اللجوء طا ليس له استطباب).

  • ترميم التمزقات المجانية وخزع الفرج جيدا .
  • الرعاية الجيدة في دور النفاس والوقاية من الانتان النفاسي وتجنب ما يؤخر انطمار الرحم .
  • تدبير الإمساك المزمن والسعال المزمن .

تدبير الهبوط التناسلي

المعالجة الفيزيائية:

تخفيف الوزن مع تقوية عضلات العجان رياضيا عن طريق عمليات شد وإرخاء متناوب أي رفع الضغط داخل البطن بين الحين والآخر ( تمارين كيجل )، ويوجد أجهزة كهربائية تسبب تقلص العجان تستخدم في المعالجة .

 

الكعكات المهبلية (Vaginal Pessary):

توضع عبر المهبل، فقط للسيدة المسنة التي لا يمكن إجراء عمل جراحي لها، ويجب أن تراجعنا كل (3) أشهر.

العلاج الجراحي :

هنالك جراحات قديمة لم تعد تجرى إلا فيما ندر وعند المسنات حصرا مثل:

  • تثبيت الرحم بجدار البطن .
  •  خياطة فوهة المهبل .

لكن حاليا ممكن القيام بـ :

  • تصنيع أمامي (خياطة ورفع جدار المهبل الأمامي).
  • تصنيع خلفي (خياطة ورفع جدار المهبل الخلفي) .
  • تجري بشكل خاص عندما تكون المرأة في سن النشاط التناسلي ويقصد بها خزع الجدار الأمامي أو الخلفي واستئصال الأنسجة المترهلة ثم إجراء الخياطة وشد القطب على بعضها كما أن هذه العمليات تجري لغايات تجميلية أيضا .
  • عملية (Manchester): تصنيع أمامي خلفي + بتر عنق الرحم (تجرى عندما يكون عنق الرحم واطى وطويل).
  • استئصال الرحم التام عن طريق المهبل مع تصنيع أمامي خلفي (وهي المفضلة عند المسنات اللواتي لديهن هبوط تناسلي من الدرجة الثانية أو الثالثة) .
  • عمليات خاصة بسلس البول الجهدي (Marshall Marchetti Burch )لإعادة الإحليل لوضعه الطبيعي وازالة التزوي بين الإحليل والمثانة”.