سعفة اليد والقدم أو ( قدم الرياضي ) Tinea Pedis

58

سعفة اليد والقدم وبالإنجليزية (Tinea Pedis) أو قدم الرياضي(Athletes Foot)،  عبارة عن إنتان سطحي بالفطور للقدم بينما سعفة اليد تصيب راحة اليد وما بين الأصابع.

الوبائية :

مواضيع متعلقة
1 من 7

تعد سعفة اليد والقدم الإنتان الفطري الأكثر شيوعاً في أنحاء العالم حالياً .

سعفة القدم قد ازدادت بالانتشار مابين فترة سابقة والقرن العشرين بنسبة 15 % تقريباً نتيجة

للأحذية الضيقة العصرية وحتى أن ازدياد السفر حول العالم أصبح متورطاً بالموضوع

سعفة اليد قد تكتسب بالتماس المباشر مع حيوان أو إنسان مصاب ،التربة أو الإلقاح الذاتي في

منطقة بعيدة وبكل الأحوال فإن سعفة اليد تترافق مع سعفة القدم تقريباً بشكل دائم وقد أظهر أنسعفة اليد يحدث بشكل تالي لسعفة القدم  وذلك في اليد التي تستخدم لتسحيج القدم المصابة.

إن كلاً من سعفة اليد والقدم تتفاقم بالرطوبة (زيادة الإماهة ) ،المناخ المداري وأي شذوذ

تشريحي يؤدي إلى إغلاق شبكة المسام

أسباب سعفة اليد والقدم

يسبب سعفة اليد والقدم بشكل واضح كل من :

  • الشعروية الحمراء (الأكثر شيوعاً )
  • الشعروية الذقنية
  • الشعروية لبشروية
  • الشعروية الندفية .

المظاهر والأعراض السريرية

قد تتظاهر سعفة القدم بأي شكل من الأشكال الأربعة أو باجتماعها معاً .

  • النمط المذحي أو النمط بين الأصابع:

يعد التظاهر الكثر شيوعاً لسعفة القدم ،يبدأ بشكل حمامى وتسحج وتقشر بين الأصابع والجلد

تحت الأصابع للقدم خاصة بين الأصابع الثلاثة الأخيرة.

تحت ظروف مناسبة قد ينتشر الإنتان إلى الأخمص المجاور أو مشط القدم ونادراً ما يصيب

ظهر القدم . هذا النمط سببه الإنتان الفطري فقط ويسمى إنتان فطري بسيط .

الأحذية الضيقة والإنتان البكتيري المرافق سينتج لاحقاً مذح بين الأصابع ،وحكة ورائحة كريهةوالذي يسمى إنتان فطري مختلط أو قدم الرياضي .

 

 النمط مفرط التقرن المزمن

عادة يكون ثنائي الجانب مع تقشر منتشر أو لطخي محدد في الجلد الثخين القدم الأخمص –

الجوانب الوحشية والأنسية للقدم  .وهذا النمط أيضاً يعرف بسعفة القدم بشكل الأفعى .تعد

الشعروية الحمراء المسبب الأكثر شيوعاً وتؤدي إلى ظهور حويصلات  قليلة جداً تاركة

طويقات من الوسوف بقطر أقل من 2 ملم ، الاحمرار متنوع .

تترافق سعفة اليد وحيدة الجانب بشكل شائع مع سعفة القدم مفرطة  التقرن مؤدية إلى متلازمة

اليد الواحدة والقدمين .غالباً ما تتطلب المعالجة مضادات الفطور الفموية بسبب الحدوث

المرتفع لفطار الأظافر بشكل مرافق والنكس أيضاً .

 

  • النمط الحويصلي الفقاعي 

يسبب هذا الشكل نموذجياً الشعرويةالذقنبة ويتظاهر بحويصلات متوترة بقطر أكبر من3 ملم وبثرات حويصلية أو فقاعاتعلى الجلد الرقيق للأخمص والمناطق حولأخمصية .

الهدأة والنكس تحدث بشكل متموج مع تعرض القدم للحرارة والرطوبة .

نادراً ما يحدث في مرحلة الطفولة ولكن المسبب الأكثر شيوعاً في مرحلة الطفولة

هو الشعروية الحمراء

  • النمط التقرحي الحاد 

الإنتان الجرثومي المثار غالباً من سلبيات الغرام بالمشركة مع الشعروية الذقنية بين الأصابع تؤدي إلى بثرات حويصلية ومناطق كبيرة من التقرح القيحي على سطح الأخمص .

التهاب الهلل – التهاب الأوعية اللمفية – اعتلال العقد للمفية – والحمى مرافقات متكررة .

إن الأنماط الفقاعي لحويصلي والتقرحي الحاد غالباً ما يؤدي إلى ارتكاس جلدي حويصلي  إماكتوزع يشبه عسرة التعرق على اليدين أو على الناحية الوحشية  للقدم أو الأصابع .

التشخيص التفريقي لسعفة اليد والقدم

-الشكل المذحي (بين الأصابع ) :

  • 1 – صداف
  • 2 – قرون لينة
  • 3 – إنتان بكتيري مرافق
  • 4 –كانديدا
  • 5 –وذح

-الشكل المفرط التقرن:

  • 1 – صداف
  • 2 –التقران المكتسب أو الوراثي للأخمص والراحتين
  • 3 – عسرة التقرن

-الشكل الحويصلي الفقاعي :

  • الصداف البثري
  • بثار راحي أخمصي
  • تقيح الجلد البكتيري

الفحوص المخبرية

للآفات الحويصلية الفقاعية فإن الفحص من السطوح يعطي أكبر معدل للإيجابية بالفحص ب

KOH .

تحوصل داخل ظهاري اسفنجي الشكل أو تحت متقرن .

صبغة PAS  أو ميثينامين الفضة تظهر العضيات الفطرية .

علاج سعفة اليد والقدم 

في النمط بين الأصابع الخفيف بدون إنتان بكتيري يمكن أن يعالج موضعياً بأليل أمين –آزول–سيكلوبيروكس– بنزيل أمين –تولنفتات– أو حمض undecenoic acid ،التربينافينالموضعي لأسبوع واحد  فعال ب66%

لقد حلت مضادات الفطور الفموية الجديدة مكان الغريزوفولفين في العلاج كخيار للحالات

المعندة أو الشديدة في سعفة القدم المترافقة مع فطار الأظافر .

الجرع المجدولة للتربينافين250 ملغ /يوم لمدة 2أسبوع .

البدائل الفعالة من الايتراكونازول للبالغين :200 ملغ/مرتين يومياً لمدة أسبوع أو 200ملغ /يوم لمدة 4أسابيع .

الفلوكونازول150 ملغ بالأسبوع لمدة 3-4  أسابيع أو 50ملغ/اليوم لمدة 30  يوم فعال أيضاً .

الترافق مع فطار الأظافر شائع وإذا حدث ذلك فإن معالجة فطار الأظافر ضروري للوقاية من

النكس لسعفة القدم.

إن التعطن والتعرية والحكة والرائحة النتنة تجبر البحث عن الإنتان البكتيري المرافق بصبغة

غرام والزرع .

الصادات الحيوية يجب البدء بها في حال تأكيد الإنتان البكتيري ويجب أن تختار على أساس

دراسات الحساسية . أخيراً وبما أن سعفة القدم بالشكل الحويصلي الفقاعي تحدث نتيجة ارتكاسمناعي ذاتي بالخلايا T فإن تخفيف الأعراض بالستيروئيدات القشرية الجهازية أو الموضعيةمسموح به خلال بداية المعالجة  بمضادات الفطور .

 

مرجع :

https://www.aad.org

قد يعجبك ايضا

يستخدم موقعنا ملفات الكوكيز وتعريف الإرتباط لضمان تقديم أفضل طريقة عرض موافق أقرأ المزيد

سياسة الخصوصية & الكوكيز