الترازودون Trazodone ( الإستخدام , الجرعة , الأثار الجانبية وتحذيرات الحمل والإرضاع )

0 427

الترازودون Trazodone هو دواء مضاد للاكتئاب يؤثر على المواد الكيميائية في الدماغ والتي قد تكون غير متوازنة عند الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب.

يستخدم الترازودون لعلاج اضطراب الاكتئاب الرئيسي.

يمكن أيضا أن يستخدم الترازودون لأغراض غير مدرجة في هذا الدليل الدوائي.

مواضيع متعلقة
1 من 6

معلومات هامة عن دواء الترازودون

يجب ألا تستخدم الترازودون إذا كان لديك حساسية منه، أو إذا كنت تتداوى بحقن الميثيلين الأزرق.

لا تستخدم ترازودون في حال تناولت مثبط لأنزيم اكسيداز أحادي الأمين MAOI بالأيام الـ 14 الأخيرة إذ يمكن أن يحدث تفاعل دوائي خطير.

مثبطات MAO تشمل إيسوكاربوكسازيد، لينزوليد، فينيلزين، رازاجيلين، سيليجيلين، وترانيلسيبرومين.

بعض الأفراد الشباب تتكون لديهم أفكار حول الانتحار عند أول تناول لمضادات الاكتئاب.

فيجب على طبيبك مراقبة تحسنك خلال الزيارات المنتظمة أثناء فترة العلاج بالترازودون. وينبغي أن يكون أفراد عائلتك أو من يقدمون لك الرعاية على علم واستعداد للتغيرات التي قد تطرأ على حالتك المزاجية أو على الأعراض الجانبية للدواء.

يجب ذكر أي أعراض جديدة أو متفاقمة لطبيبك، مثل:

  • تغير الحالة المزاجية أو السلوك
  • القلق
  • نوبات الهلع
  • صعوبة في النوم
  • أو إذا كنت تشعر بالاندفاع، الانفعال، الارتباك، العدائية، عدوانية، التقلقل، فرط نشاط (عقلي أو جسدي)، زيادة الاكتئاب أو تكون أفكار حول الانتحار أو إيذاء النفس.

لا يجب إعطاء هذا الدواء لأي شخص دون سن 18 سنة دون استشارة الطبيب. لم تتم الموافقة على استخدام الترازودون عند الأطفال.

قبل تناول دواء الترازودون

يجب ألا تستخدم الترازودون إذا كان لديك حساسية منه، أو في حال كنت تتداوى بحقن الميثيلين الأزرق.

لا تستخدم الترازودون في حال تناولت دواء مثبط لأنزيم اكسيداز أحادي الأمين MAOI بالأيام الـ 14 الأخيرة إذ يمكن أن يحدث تفاعل دوائي خطير. مثبطات MAO تشمل إيسوكاربوكسازيد، لينزوليد، فينيلزين، رازاجيلين، سيليجيلين، وترانيلسيبرومين. بعد تناول الترازودون عليك الانتظار لفترة لا تقل عن 14 يوم قبل تناول دواء من زمرة MAOI.

للتأكد من أن الترازودون آمن بالنسبة لك، أخبر طبيبك إذا كنت تعاني من:

  • أمراض كبدية أو كلوية.
  • أمراض قلبية.
  • نزيف أو اضطراب في تخثر الدم.
  • نوبات أو صرع.
  • زرق ضيق الزاوية.
  • اضطراب ثنائي القطب (هوس الاكتئاب).
  • إصابة سابقة بـLong QT syndrome استطالة في الفترة الواقعة بين الموجتين Q وT
  • تاريخ مرضي لتعاطي المخدرات أو أفكار الانتحارية. أو
  • إذا أصبت مؤخرا بأزمة قلبية.

بعض الأفراد الشباب تتكون لديهم أفكار حول الانتحار عند أول تناول لمضادات الاكتئاب. يجب على طبيبك مراقبة تحسنك خلال الزيارات المنتظمة أثناء فترة العلاج بالترازودون.

وينبغي أن يكون أفراد عائلتك أو من يقدمون لك الرعاية على علم واستعداد للتغيرات التي قد تطرأ على حالتك المزاجية أو على الأعراض الجانبية للدواء.

تناول مضادات الاكتئاب من زمرة مثبطات إعادة التقاط السيروتونين SSRI أثناء الحمل قد يسبب مشاكل خطيرة في الرئة أو مضاعفات أخرى عند الجنين.

لكن قد يحدث تراجع بحالة الاكتئاب في حال إيقاف مضادات الاكتئاب. أخبر طبيبك على الفور إذا كنت حاملا أثناء تناول الترازودون. لا يجب البدء أو التوقف عن تناول هذا الدواء خلال فترة الحمل دون استشارة الطبيب.

لم يعرف فيما إذا كان الترازودون يفرز في حليب الثدي أو في حال كان يضر الطفل الرضيع.

أخبر طبيبك إذا كنت ترضعين طفل رضيع.

لا يجب إعطاء هذا الدواء لأي شخص دون سن 18 سنة دون استشارة الطبيب. لم تتم الموافقة على استخدام الترازودون عند الأطفال.

كيف يتم تناول الترازودون؟

اتبع جميع التوجيهات على وصفتك طبية الخاصة بك. قد يقوم طبيبك أحيانا بتعديل جرعتك الدوائية للتأكد من حصولك على أفضل النتائج.

لا يجوز تناول هذا الدواء بكميات أكبر أو أصغر أو لفترة أطول من الموصى بها.

وينبغي أن تؤخذ مضغوطة الترازودون ذات التحرر الفوري بعد وجبة الطعام أو وجبة خفيفة.

يؤخذ الشكل التجاري Oleptro على معدة فارغة في وقت النوم أو في وقت متأخر من المساء.

لا تقم بسحق، مضغ، أو كسر المضغوطات المديدة التحرر بل قم بابتلاعها كاملة. يمكنك قسم مضغوطة الشكل التجاري Oleptro بالنصف على طول خط الثلم إذا لزم الأمر.

قد يستغرق الأمر حتى أسبوعين قبل الشعور بتحسن الأعراض.

لذالك يجب الاستمرار في استخدام الدواء وفقا للتوجيهات وإخبار طبيبك إذا كانت الأعراض الخاصة بك لا تتحسن.

لا تتوقف عن استخدام الترازودون فجأة، وإلا ستظهر أعراض انسحاب مزعجة.

واستشر طبيبك عن آلية التوقف عن استخدام هذا الدواء بأمان.

يجب أن يتم التخزين في درجة حرارة الغرفة بعيدا عن الرطوبة والحرارة والضوء.

ماذا يحدث في حال فاتني جرعة الترازودون ؟

يجب أخذ الجرعة الفائتة في أقرب وقت عندما تتذكر. ويكون تخطي الجرعة الفائتة ممكن في حال اقتراب وقت الجرعة المجدولة التالية. لا تأخذ دواء إضافي لتعويض الجرعة الفائتة.

ماذا يحدث عند تناول جرعة مفرطة؟

الجرعة الزائدة من الترازودون يمكن أن تكون قاتلة عندما تؤخذ مع الكحول، الباربيتورات مثل الفينوباربيتال، أو المهدئات مثل الديازيبام (الفاليوم).

قد تشمل أعراض تناول الجرعة المفرطة النعاس الشديد، والتقيؤ، وانتصاب القضيب الذي قد يكون مؤلم أو طويل الأمد، ضربات قلب سريعة أو نابضة، نوبات (أسود التدريجي أو التشنجات)، أو تنفس بطيء.

ما الذي يجب تجنبه أثناء تناول الترازودون؟

لا تشرب الكحول. الترازودون يمكن أن يزيد من آثار الكحول، والتي قد تكون خطيرة.

تجنب النهوض بسرعة كبيرة من وضعية الجلوس أو الاستلقاء، لأنك قد تشعر بالدوار. انهض ببطء وثبات لتجنب سقوط.

الترازودون قد يضعف التفكير أو ردود الفعل الخاصة بك. كن حذرا أثناء القيادة أو أي فعل يتطلب منك أن تكون في حالة يقظة وتأهب.

استشر طبيبك قبل تناول دواء مضاد للالتهاب (NSAID) لتسكين الألم، والتهاب المفاصل، والحمى، أو التورم. وهذا يشمل الأسبرين، ايبوبروفين، نابروكسين، سيليكوكسيب، ديكلوفيناك، إندوميتاسين، ميلوكسيكام، وغيرها.

قد يؤدي استخدام مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية مع هذا الدواء إلى سهولة حدوث كدمات أو نزوف.

الآثار الجانبية للالترازودون

توقف عن تناول الترازودون وقم باستدعاء الطبيب حالا عند حدوث انتصاب القضيب الذي هو مؤلم أو قد يستمر 6 ساعات أو أكثر.

هذه حالة طبية طارئة ويمكن أن تؤدي إلى حالة خطيرة يجب معالجتها بالجراحة.

استدع الإسعاف بحالات الطوارئ إذا كان لديك أي أعراض تدل على رد فعل تحسسي للترازودون: طفح جلدي، صعوبة في التنفس، تورم في الوجه، الشفاه، اللسان، أو الحلق.

يجب ذكر أي أعراض جديدة أو متفاقمة لطبيبك، مثل: تغير الحالة المزاجية أو السلوك، القلق، نوبات الهلع، صعوبة في النوم، أو إذا كنت تشعر بالاندفاع، الانفعال، الارتباك، العدائية، العدوانية، التقلقل، فرط النشاط (عقلي أو جسدي)، زيادة الاكتئاب، أو تكون أفكار حول الانتحار أو إيذاء النفس.

اتصل بطبيبك فورا إذا ظهر لديك:

  • تشويش الرؤية، رؤية نفقية، ألم أو تورم في العين، رؤية الهالات حول الأضواء.
  • صداع مع ألم في الصدر ودوار شديد، إغماء، ضربات قلب سريعة أو نابضة.
  • ألم أو ضيق في الصدر، شعور ضيق في العنق أو الفك، تعرق، ألم منتشر حتى الذراع أو الكتف.
  • مستويات عالية من السيروتونين في الجسم -تقلقل، هلوسة، حمى، سرعة ضربات القلب، ردود فعل منفعلة، غثيان، قيء، إسهال، فقدان الاتساق، إغماء.
  • مستويات منخفضة من الصوديوم في الجسم -صداع، تشويش، تثاقل في الكلام، ضعف شديد، تقيؤ، فقدان التنسيق، شعور بعدم الاستقرار. أو
  • انفعالات شديدة للجهاز العصبي -صلابة شديدة في العضلات، ارتفاع في درجة الحرارة، تعرق، ارتباك، ضربات القلب سريعة أو غير منتظمة، رعشة، شعور بالغثيان.

الآثار الجانبية الشائعة للترازودون تشمل:

  • نعاس، دوار
  • تغيرات في الرؤية؛
  • إمساك. أو
  • جفاف الفم، تغير حس التذوق.

هذه ليست قائمة كاملة من الآثار الجانبية فقد يظهر غيرها. يجب التواصل الطبيب للحصول لاستشارته عن الآثار الجانبية.

نظام التجريع ( جرعة الترازودون )

الجرعة المعتادة الكبار من الترازودون للاكتئاب:

المضغوطات ذات التحرر الفوري:

الجرعة الأولية: 150 ملغ يوميا بشكل مقسم.

الجرعة الدائمة: يمكن زيادتها بـ 50 ملغ يوميا كل 3 إلى 4 أيام. الجرعة القصوى للمرضى غير المقيمين بالمستشفى‏ عادة لا ينبغي أن تتجاوز 400 ملغ يوميا بشكل مقسم. يمكن إعطاء المرضى المقيمين بالمستشفى حتى جرعة 600 ملغ يوميا (دون تجاوز ذلك) بجرعات مقسمة.

وينبغي أخذ ترازودون بعد وجبة قد تكون خفيفة

المضغوطات المديدة التحرر:

جرعة البدء الموصى بها: 150 ملغ مرة واحدة يوميا

الجرعة الدائمة: يمكن زيادة الجرعة بمقدار 75 ملغ / يوم كل ثلاثة أيام (على سبيل المثال، بدء 225 ملغ في اليوم الرابع من العلاج).

الجرعة اليومية القصوى: 375 ملغ

ينبغي أن تؤخذ أقراص الترازودون المديدة التحرر عن طريق الفم في نفس الوقت يوميا، ويفضل في المساء أن تؤخذ عند النوم وعلى معدة فارغة. عندما يتم الوصول للاستجابة المطلوبة يمكن تخفيض الجرعة تدريجيا، والتعديل لاحق يكون بالاعتماد على الاستجابة العاجية.

وينبغي مراقبة المرضى توخيا لظهور أعراض الانسحاب عند التوقف عن العلاج بهيدروكلوريد ترازودون. فيجب تخفيض الجرعة تدريجيا كلما أمكن ذلك.

لم يتم تقييم فعالية أقراص الترازودون المديدة التحرر في المعالجة الصائنة من MDD. على الرغم من أنه لا تتوفر الأدلة التي تجيب على سؤال “ما المدة التي يستطيع المريض أن يستمر خلالها بالعلاج بالمضغوطات المديدة التحرر؟”، من المستحسن عموما أن يستمر العلاج لعدة أشهر بعد ظهور الاستجابة الأولية. وينبغي إبقاء المرضى على أقل جرعة فعالة ويتم إعادة تقييمها بشكل دوري لتقييم الحاجة المستمرة إلى المعالجة الصائنة.

الجرعة المخصصة للمسنين لعلاج الاكتئاب:

لمضغوطات ذات التحرر الفوري:

الجرعة الأولية: 150 ملغ يوميا بشكل مقسم.

جرعة المداومة: يمكن زيادتها بـ 50 ملغ يوميا كل 3 إلى 4 أيام. الجرعة القصوى للمرضى غير المقيمين بالمستشفى‏ عادة لا ينبغي أن تتجاوز 400 ملغ يوميا بشكل مقسم. يمكن إعطاء المرضى المقيمين بالمستشفى حتى جرعة 600 ملغ يوميا (دون تجاوز ذلك) بجرعات مقسمة.

وينبغي أخذ ترازودون بعد وجبة قد تكون خفيفة

المضغوطات المديدة التحرر:

جرعة البدء الموصى بها: 150 ملغ مرة واحدة يوميا

جرعة المداومة: يمكن زيادة الجرعة بمقدار 75 ملغ / يوم كل ثلاثة أيام (على سبيل المثال، بدء 225 ملغ في اليوم الرابع من العلاج).

الجرعة اليومية القصوى: 375 ملغ

ينبغي أن تؤخذ أقراص الترازودون المديدة التحرر عن طريق الفم في نفس الوقت يوميا، ويفضل في المساء أن تؤخذ عند النوم وعلى معدة فارغة. عندما يتم الوصول للاستجابة المطلوبة يمكن تخفيض الجرعة تدريجيا، والتعديل لاحق يكون بالاعتماد على الاستجابة العاجية.

وينبغي مراقبة المرضى توخيا لظهور أعراض الانسحاب عند التوقف عن العلاج بهيدروكلوريد ترازودون. فيجب تخفيض الجرعة تدريجيا كلما أمكن ذلك.

لم يتم تقييم فعالية أقراص الترازودون المديدة التحرر في المعالجة الصائنة من MDD. على الرغم من أنه لا تتوفر الأدلة التي تجيب على سؤال “ما المدة التي يستطيع المريض أن يستمر خلالها بالعلاج بالمضغوطات المديدة التحرر؟”، من المستحسن عموما أن يستمر العلاج لعدة أشهر بعد ظهور الاستجابة الأولية. وينبغي إبقاء المرضى على أقل جرعة فعالة ويتم إعادة تقييمها بشكل دوري لتقييم الحاجة المستمرة إلى المعالجة الصائنة.

في التجارب السريرية، كان هناك تسعة مرضى أكبر سنا من 65 سنة، ولم يلاحظ أي اختلافات عامة في سلامة أو فعالية الدواء بين هؤلاء المشاركين والمشاركين الأصغر سنا، وكذلك الأمر بالنسبة للدراسات السريرية الأخرى إذ لم تحدد أي منها اختلافات في استجابة المرضى المسنين والمرضى الأصغر سنا. ومع ذلك، بما أن تجارب كبار السن للأقراص المديدة التحرر محدودة ينبغي أن تستخدم بحذر عند هؤلاء المرضى المسنين.

وقد ارتبطت مضادات الاكتئاب مع حالات سريرية من نقص صوديوم الدم الشديد عند المرضى المسنين الذين قد يكونون معرضين لخطر أكبر بسبب هذا الأثر الضائر.

جرعة الأطفال المعتادة لعلاج الاكتئاب:

(غير معتمدة من قبل ادارة الاغذية والعقاقير)

أقراص التحرر الفوري:

من 6 إلى 12 سنة:

الجرعة الأولية: 1.5 إلى 2 ملغ / كغ/ يوم بجرعات مقسمة.

جرعة المداومة: قد تصل إلى 6 ملغ / كغ / يوم في 3 جرعات مقسمة.

أكبر من 12 سنة إلى 18 عاما:

الجرعة الأولية: 25 إلى 50 ملغ يوميا.

جرعة المداومة: قد تصل إلى 100 إلى 150 ملغ يوميا بجرعات مقسمة.

وينبغي أخذ ترازودون بعد وجبة خفيفة.

ما هي الأدوية الأخرى التي ستؤثر على العلاج بالترازودون؟

تناول هذا الدواء مع أدوية أخرى تسبب النعاس يمكن أن يؤدي إلى تفاقم هذا التأثير. استشر طبيبك قبل تناول الترازودون مع الأدوية المنومة أو أدوية التسكين الأفيونية أو المرخيات العضلية أو الأدوية المضادة للقلق أو الاكتئاب أو النوبات.

العديد من الأدوية يمكن أن تتداخل مع الترازودون. لا يمكن سرد كافة التفاعلات الممكنة هنا. أخبر طبيبك عن كل ما تتناوله من أدوية سواء كنت قد بدأت أو توقفت عن تناوله أثناء العلاج، وخاصة:

  • مضادات الاكتئاب الأخرى.
  • anagrelide.
  • دروبيريدول.
  • الميثادون.
  • أوندانسيترون.
  • اي مضاد حيوي – أزيثروميسين، كلاريثروميسين، الاريثروميسين، ليفوفلوكساسين، موكسيفلوكساسين، بنتاميدين.
  • أدوية السرطان -ثالث أكسيد الزرنيخ، فانديتانيب؛
  • الأدوية المضادة للملاريا – الكلوروكين، هالوفانترين.
  • الأدوية امضادة لاضطِرابِ النظم – الأميودارون، ديسوبيراميد، دوفيتيليد، درونيدارون، فليكاينيد، ايبوتليد، كينيدين، سوتالول. أو
  • أدوية الاضطرابات النفسية – الكلوربرومازين، هالوبيريدول، بيموزيد، ثيوريدازين.

هذه القائمة ليست كاملة والعديد من الأدوية الأخرى يمكن أن يتداخل مع ترازودون. وقد تكون أدوية موصوفة أو تصرف دون وصفة طبية، الفيتامينات، المنتجات العشبية. يجب تقديم قائمة بجميع أدويتك إلى أي طبيب يعالجك.

التأثيرات الخاصة بالمستهلك:

تنطبق على الأشكال التالية: المضغوطات الفموية، المضغوطات الفموية المديدة التحرر.

فضلا عن تأثيراته الفعالة والضرورية قد يبدي الترازودون بعض التأثيرات الغير مرغوبة. قد تكون الاستشارة الطبية ضرورية في حال ظهور أي من هذه التأثيرات.

الآثار الجانبية الأساسية:

استشر طبيبك في حال ظهرت أي من الآثار الجانبية التالية خلال تناول الترازودون:

التأثيرات الأكثر شيوعا:

  • رؤية غير واضحة
  • التشويش
  • الدوار
  • الدوخة، والضعف، أو الدوار عند النهوض فجأة من وضع الاستلقاء أو الجلوس
  • التعرق
  • التعب أو الضعف غير الاعتاديين

التأثيرات الأقل شيوعا:

  • تأجج، حكة، خدر، الخدش، أو الشعور بوخز
  • تشوش الهوية والمكان والوقت
  • قلة التركيز
  • إغماء
  • الشعور العام بعدم الراحة أو التعب
  • صداع
  • عدم تناسق
  • رعشات عضلية
  • توتر عصبي
  • طنين في الأذنين
  • ضيق في التنفس
  • ضربات قلب بطيئة أو سريعة
  • تورمات

التأثيرات النادرة:

  • طفح جلدي
  • حماس غير طبيعي

 

الآثار جانبية الطفيفة:

بعض الآثار الجانبية للترازودون قد لا تحتاج إلى عناية طبية. إذ أن هذه الآثار الجانبية قد تختفي باعتياد الجسم على الدواء. قد يساعدك طبيبك في تجنب أو تقليل هذه الآثار، لكن يجب استشارته في حال استمر ظهور أحد هذه الآثار الجانبية أو في حال كانت مزعجة أو إذا كنت تشعر بالقلق إزاءها:

التأثيرات الاكثر شيوعا:

  • جفاف الفم (عادة باعتدال)
  • آلام عضلية أو عظمية
  • صعوبة في النوم
  • صعوبة في التذكر
  • طعم مزعج

التأثيرات الأقل شيوعا:

  • إمساك
  • استمرار سماع رنين أو طنين أو ضجيج غير مفسر في الأذنين
  • إسهال
  • قلة في السمع
  • آلام عضلية أو آلام
  • خسارة الوزن

لأخصائي المجال الطبي:

تنطبق على أشكال الترازودون التالية: مركبات المساحيق، المضغوطات الفموية، المضغوطات الفموية المديدة التحرر.

تأثير الترازودون على أجهزة الجسم

الآثار الجانبية الأكثر شيوعا: جفاف الفم والغثيان والقيء والنعاس والدوخة، والصداع، والتوتر.

 تأثيرات الترازودون على القلب والأوعية الدموية:

شائعة (1% حتى 10%) وتتضمن :

  • ارتفاع ضغط الدم،
  • انخفاض ضغط الدم،
  • إغماء،
  • عدم انتظام دقات القلب،
  • وخفقان
  • عادة لا يتم التبليغ عنها:
  • بطء القلب الجيبي،
  • ألم في الصدر

تأثيرات الجهاز العصبي:

الشائعة جدا (10٪ أو أكثر):

  • النعاس (نسبته تصل حتى 40.8٪)،
  • دوخة (نسبتها تصل إلى 28٪)،
  • صداع (تصل إلى 19.8٪)،
  • توتر (تصل إلى 14.8٪)

تأثيرات الجهاز البولي التناسلي ( الترازودون والإنتصاب , الترازودون والجنس )

الشائعة (1٪ إلى 10٪):

  • انخفاض الرغبة الجنسية،
  • وتأخر تدفق البول،
  • تأخر العادة الشهرية.
  • عادة لا يتم التبليغ عنها:
  • بيلة دموية
  • عجز الجنسي،
  • زيادة الرغبة الجنسية،
  • زيادة وتيرة البول،
  • غياب الحيض،
  • قذف عكسي.

التأثيرات الدموية:عادة لا يتم التبليغ عنها: فقر الدم، فقر الدم الانحلالي، كثرة المحببات، نقص الصفيحات، فرط الحمضات، قلة الكريات البيض.تقارير ما بعد التسويق: زيادة عدد الكريات البيضاء، ميتهيموغلوبينيَّة الدَّم. التأثيرات الاستقلابية:الشائعة (1٪ إلى 10٪): انخفاض الشهية، زيادة/ خسارة الوزنعادة لا يتم التبليغ عنها: زيادة الشهية، فقدان الشهية، نقص صوديوم الدم  التأثيرات العينية:الأكثر شيوعا (10٪ أو أكثر): تشوش الرؤية (تصل حتى 14.7٪)الشائعة (1٪ إلى 10٪): احمرار أو إرهاق أو حكة في العينينعادة لا يتم التبليغ عنها: زرق انسداد الزاوِية تقارير ما بعد التسويق: ازدواج البصر   التأثيرات الجلدية:الأكثر شيوعا (1٪ إلى 10٪): التعرق، الركون.عادة لا يتم التبليغ عنها: فرط التعرقتقارير ما بعد التسويق: داء الثعلبة، وبش، حكة، الصدفية، الطفح الجلدي، الشرى. تأثيرات الغدد الصماء: تقارير ما بعد التسويق: الشعرانية، متلازمة الهرمون المضاد لإِدرار البول ADH تأثيرات الجهاز الهضمي:الشائعة جدا (10٪ أو أكثر): جفاف الفم (تصل نسبتها حتى 33.8٪)، والغثيان أو القيء (تصل حتى 12.7٪)الشائعة (1٪ إلى 10٪): إمساك، اضطراب معدي أو بطني، طعم سيء، إسهال.عادة لا يتم التبليغ عنها: تطبل البطن، زيادة إفراز اللعاب، عسر هضم، ألم معدي، التهاب المعدة والأمعاء، عِلَّوص شلليتقارير ما بعد التسويق: زيادة الأميليز  التأثيرات الكبدية:تقارير ما بعد التسويق: ركود صفراوي، فرط بيليروبين الدم، يرقان، تبدلات في انزيمات الكبد. تأثيرات فرط الحساسية:عادة لا يتم التبليغ عنها: الحساسية  تأثيرات الجهاز العضلي الهيكلي:الشائعة (1٪ إلى 10٪): آلام عضلية هيكلية.عادة لا يتم التبليغ عنها: ألم في أحد الأطراف، آلام الظهر، ألم عضلي، ألم مفصلي. تأثيرات أخرى:شائعة جدا (10٪ أو أكثر): التعب (حتى 11.3٪)الشائعة (1٪ إلى 10٪): وذمة، إرهاق، طنينعادة لا يتم التبليغ عنها: قشعريرة، حمىتقارير ما بعد التسويق: الموت الغير المفسر، الضعف. التأثيرات التنفسية: الشائعة (1٪ إلى 10٪): ضيق في التنفس، احتقان الأنف أو الجيوب الأنفيةعادة لا يتم التبليغ عنها: ضيق التنفستقارير ما بعد التسويق: انقطاع النفس.

كيف يعمل الترازودون 

الترازودون هو مضاد للاكتئاب يمكن استخدامه لعلاج الأرق.

و لم يتأكد الخبراء من آلية عمله بالضبط، لكن من المقترح أنه يحسن أعراض الاكتئاب عن طريق تثبيط قبط السيروتونين من قبل الأعصاب في الدماغ.

هذا ما يزيد من مستويات السيروتونين في المشبك العصبي (الفراغ بين عصبين).

و  يتميز الترازودون ببنية كيميائية فريدة من نوعها ولا تتعلق ببنية مثبطات إعادة التقاط السيروتونين الانتقائية (SSRIs)، مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقة (TCA) أو مثبطات انزيم أوكسيداز أحادي الأمين (MAO inhibitors). وهو يشابه هيكليا نيفازودون. ترازودون ونيفازودون التي تنتمي إلى فئة من الأدوية معروفة باسم معدلات السيروتونين Serotonin Modulators.

 الإيجابيات:

  •  فعال لعلاج اضطراب الاكتئاب الرئيسي (MAD).•
  • يمكن أن تستخدم “off-label” للأرق عند البالغين. Off-Label تعني أن الاستخدام غير مصرح به من قبل ادارة الاغذية والدواء FDA ولكنه قد يكون استخدام مقبول.•
  • لم يتم تصنيفه من الأدوية المحرضة على سلوك الإدمان (السعي وراء العقارات)
  • لا يصنف کمادة خاضعة للمراقبة.
  • توفر الترازودون الجنيس جعله علاج من الأرق ذو تكلفة فعالة.

 السلبيات:

إذا كنت بين سن 18 و60، ولا تأخذ أي دواء آخر أو ليس لديك أي حالة مرضية أخرى، فالآثار الجانبية التي ستكون أكثر عرضة لها هي:

  • جفاف الفم
  • الصداع،
  • الإمساك
  • الإسهال
  • العجز الجنسي.

 تداخلات غذائية/ كحولية لل الترازودون :

يمكن أن يزيد الكحول من الآثار الجانبية العصبية للترازودون مثل الدوخة، والنعاس، وصعوبة التركيز. بعض الناس قد يعانون أيضا من ضعف في التفكير والحكم. يجب تجنب أو الحد من استخدام الكحول أثناء استخدام الترازودون. لا تستخدم أكثر من الجرعة الموصى بها من الترازودون، وتجنب الأنشطة التي تتطلب تنبيه ونشاط عقلي مثل القيادة أو تشغيل الآلات الخطرة حتى تعرف كيف يؤثر هذا الدواء عليك. تحدث إلى طبيبك أو الصيدلي إذا كان لديك أي أسئلة أو مخاوف. تداخلات مرضية:

  • زرق مسدود الزاوية
  • هوس
  • نوبات
  • قابلية للانتحار
  • أمراض وعائية قلبية
  • نقص صوديوم الدم
  • انخفاض ضغط الدم
  • أمراض كبديةأو كلوية

    تحذيرات الحمل و الترازودون:

المملكة المتحدة United Kingdom : لم يتم اعتماد أمانه لتناوله أثناء الحمل؛ وينبغي تجنب استخدامه خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.

الولايات المتحدة United States : يمكن أن يستخدم هذا الدواء خلال فترة الحمل حصرا عندما تكون فائدة استجابته تفوق مخاطره على الجنين. فئة الحمل حسب FDA : C
التعليقات: عندما يتم تناول هذا الدواء حتى حدوث الولادة، ينبغي مراقبة حديثي الولادة خوفا ظهور أعراض انسحابية.

تحذيرات الرضاعة الطبيعية:

المملكة المتحدة: ينبغي اتخاذ قرار بوقف الرضاعة الطبيعية أو التوقف عن تناول الدواء، وذلك حسب أهمية الدواء لحالة الأم.

الولايات المتحدة: ينصح تناوله بحذر. يفرز في حليب الأم: نعم.  ا

لتعليقات: آثاره على الطفل الرضيع غير معروفة.

 

قد يعجبك ايضا

يستخدم موقعنا ملفات الكوكيز وتعريف الإرتباط لضمان تقديم أفضل طريقة عرض موافق أقرأ المزيد

سياسة الخصوصية & الكوكيز