أمراض الجهاز البولي

التهاب المسالك البولية عند الحامل ( كل ماعليكي معرفته )

التهاب المسالك البولية عند الحامل وهي أكثر أمراض الجهاز الكلوي تواترا في الحمل وتسبب زيادة عدد وفيات المواليد والمضاعفات لدى الأم بعد الولادة .

مالفرق بين الحامل وغير الحامل في التهاب المسالك البولية ؟

ﻓﻲ اﻟﺣﻣل ﺗﺣدث اﻟﺗﻐﯾرات اﻟﺗﺎﻟﯾﺔ:

  • ﯾزداد اﻟرﺷﺢ اﻟﻛﺑﻲ
  • ﺗوﺳﻊ اﻟﺣﺎﻟب و رﻛودة ﺑوﻟﯾﺔ ﻓﻲ اﻟﺛﻠث اﻟﺛﺎﻧﻲ و اﻟﺛﺎﻟث ﻟﻠﺣﻣل ﺑﺳﺑب إرﺗﺧﺎء اﻟﺣﺎﻟب ﺑﺗﺄﺛﯾر اﻟﺑروﺟﺳﺗرون و ﺿﻐط اﻟرﺣم ﻋﻠﻰ اﻟﺣﺎﻟﺑﯾن و ﺧﺎﺻﺔ اﻟﺣﺎﻟب اﻷﯾﻣن…
  • ﻧﺳﺑﺔ ﺣدوث اﻟﺑﯾﻠﺔ اﻟﺟرﺛوﻣﯾﺔ اﻟﻼﻋرﺿﯾﺔ ﻋﻧد اﻟﺣواﻣل ﺗﺗراوح ﺗﻘرﯾﺑﺎ ﺑﯾن 4% اﻟﻰ %  10وھو ﻣﺎ ﯾﻣﺎﺛل ﻣﻌدل ﺣدوﺛﮭﺎ ﻋﻧد اﻟﻧﺳﺎء اﻟﻐﯾر ﺣواﻣل ﻓﻲ ﻣرﺣﻠﺔ اﻟﻧﺷﺎط اﻟﺟﻧﺳﻲ……
  • و إذا ﻟم ﺗﺗم اﻟﻣﻌﺎﻟﺟﺔ ﻓﺈن  %20 إﻟﻰ 40% ﻣن اﻟﻧﺳﺎء اﻟﺣواﻣل اﻟﻣﺻﺎﺑﺔ ﺑﺎﻟﺑﯾﻠﺔ اﻟﺟرﺛوﻣﯾﺔ ﻓﻲ اﻷﺷﮭر اﻟﺛﻼﺛﺔ اﻷوﻟﻰ ﻣن اﻟﺣﻣل ﺳوف ﺗﺗﻌرض إﻟﻰ اﻟﺗﮭﺎب اﻟﺣوﯾﺿﺔ و اﻟﻛﻠﯾﺔ ﻓﻲ وﻗت ﻻﺣق ﻣن اﻟﺣﻣل…..و ﻣﻌﺎﻟﺟﺔ اﻟﺑﯾﻠﺔ اﻟﺟرﺛوﻣﯾﺔ ﯾﻘﻠل اﻟﺗﮭﺎب اﻟﺣوﯾﺿﺔ و اﻟﻛﻠﯾﺔ اﻟﺣﻣﻠﻲ ل 3%

ﺑﺷﻛل ﻋﺎم ﻣﻌدل اﻹﺻﺎﺑﺔ ﺑﺎﻟﺗﮭﺎب اﻟﺣوﯾﺿﺔ و اﻟﻛﻠﯾﺔ اﻟﺟرﺛوﻣﻲ اﻟﺣﺎد 1-4% ﻣن اﻟﺣواﻣل60-70% ﻣن اﻟﺗﮭﺎب اﻟﺣوﯾﺿﺔ ﻓﻲ اﻟﺛﻠث اﻟﺛﺎﻧﻲ و اﻟﺛﺎﻟث ﻣن اﻟﺣﻣل ﺑﺳﺑب زﯾﺎدة اﻟرﻛودة.

ھﻧﺎك اﻟﻘﻠﯾل ﻣن اﻷدﻟﺔ ﻋﻠﻰ أن اﻻﻟﺗﮭﺎﺑﺎت اﻟﺗﻲ ﺗﺗطور أﺛﻧﺎء اﻟﺣﻣل ﻟﮭﺎ آﺛﺎر طوﯾﻠﺔ اﻷﺟل ….

و ﻗد ﺗﺣدث اﻻﺧﺗﻼطﺎت اﻟﺗﺎﻟﯾﺔ: وﻻدة ﻣﺑﻛرة )ﻣﺧﺎض ﻣﺑﻛر( زﯾﺎدة ﻧﺳﺑﺔ اﻟوﻓﯾﺎت ﻣﺎ ﺣول اﻟوﻻدة.


هناك ثلاثة اختلافات رئيسية في التهاب المسالك البولية عند النساء الحوامل وغير الحوامل 

في النساء الحوامل , البيلة الجرثومية اللاعرضية نسعى جاهدين لمكافحتها ومعالجتها كما في الإصابة العرضية ومن الواضح أن هذا ليس هو الحال عند النساء غير الحوامل, حيث أنه لاينصح بالمعالجة الدوائية للبيلة الجرثومية اللاعرضية لديهن……..

على الرغم من أن العلاج قصير الأمد يعتبر حجر الزاوية للمرضى الحوامل بالتهاب المثانة غير المصحوب بمضاعفات )كما في البيلة الجرثومية اللاعرضية(, الأدوية التي يمكن استخدامها بأمان محدودة أكثر بكثير لدى النساء الحوامل……

متابعة المرضى الذين يعانون من البيلة الجرثومية أثناء الحمل أكثر صرامة, واتباع استراتيجيات وقائية أكثر تطورا عند النساء الحوامل اللواتي يصبن بالبيلة الجرثومية المتكررة…

يعتبر كل من Nitrofurantoin, ampicillin, and the cephalosporins آمن نسبيا عند الحوامل في المرحلة المبكرة… وقد استخدمت أكثر على نطاق واسع خلال فترة الحمل وهي من الأنظمة المختارة في علاج UTI اللاعرضي أو في حده الأدنى……

ينبغي تجنب السلفوناميدات في الثلث الأول من الحمل بسبب إمكانية حدوث التأثيرات الماسخة للأجنة كما يجب تجنبها قبيل الولادة بسبب دورها المحتمل في تطور اليرقان النووي…

يتم تجنب تريميثوبريم عادة بسبب وجود أدلة على سمية الجنين في الجرعات العالية عند الحيوانات, على الرغم من أنها قد استخدمت بنجاح عند البشر خلال فترة الحمل من دون وجود أدلة سمية أو تأثيرات ماسخة….

يتم تجنب Fluoroquinolones بسبب الآثار الجانبية المحتملة على نمو غضروف الجنين.

وينبغي بالنسبة للنساء الحوامل مع التهاب الحويضة و الكلية الواضح قبولهم في المستشفى للعلاج بالحقن , و استخدام β لاكتام مع أو بدون الأمينوغليكوزيد هي – حجر الزاوية في العلاج……..

 

يمكن تحقيق الوقاية من التهاب المسالك البولية بما فيها التهاب الحويضة و الكلية أثناء الحمل باستخدام nitrofurantoin or cephalexin بشكل وقائي بعد الجماع أو في وقت النوم بدون أن يتم الجماع….

وينبغي أن تطلب هذه الوقاية عند: المريضات اللواتي لديهن التهاب الحويضة و الكلية الحاد – أثناء الحمل

المريضات اللواتي يعانين من بيلة جرثومية أثناء الحمل و اللواتي حدث لديهن انتكاس بعد دورة من العلاج… المريضات اللواتي لديهن التهابات المسالك البولية المتكررة – قبل الحمل…..


العوامل الممرضة لإلتهاب المسالك البولية في الحمل 

إن طﯾف اﻟﻣﺗﻌﺿﯾﺎت اﻟﻣﺳﺑﺑﺔ ﻻﻟﺗﮭﺎب اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ ﯾﺧﺗﻠف ﺣﺳب اﻟﻣﺗﻼزﻣﺔ اﻟﺳرﯾرﯾﺔ:

ﻓﻔﻲ اﻟﺗﮭﺎب اﻟﻣﺛﺎﻧﺔ اﻟﺣﺎد ﻏﯾر اﻟﻣﺻﺣوب ﺑﻣﺿﺎﻋﻔﺎت ﻓﺈن اﻟﻌواﻣل اﻟﻣﻣرﺿﺔ ﯾﻣﻛن اﻟﺗﻧﺑؤ ﺑﮭﺎ :

Ecoli ﻣﺳؤوﻟﺔ ﻋن %75 إﻟﻰ 90% ﻣن اﻟﺣﺎﻻت و اﻟﻣﻛورات اﻟﻌﻧﻘودﯾﺔ اﻟﻣﺗﻌﺎﯾﺷﺔ ﻣﺳؤوﻟﺔ ﻋن 5% إﻟﻰ 15% ﻣن اﻟﺣﺎﻻت)وﻻ ﺳﯾﻣﺎ ﻓﻲ اﻟﻧﺳﺎء اﻟﺷﺎﺑﺎت(، أﻣﺎ اﻟﻛﻠﺑﺳﯾﻼ ،ﺑروﺗﯾوس، واﻟﻣﻌوﯾﺔ، واﻟﻛﺎﺋﻧﺎت اﻷﺧرى ﻣﺳؤوﻟﺔ ﻋن 5%إﻟﻰ 10% ﻣن اﻟﺣﺎﻻت.

أﻣﺎ طﯾف اﻟﻣﺗﻌﺿﯾﺎت اﻟﻣﺳﺑﺑﺔ ﻻﻟﺗﮭﺎب اﻟﻛﻠﯾﺔ و اﻟﺣوﯾﺿﺔ ﻏﯾر اﻟﻣﺻﺣوب ﺑﻣﺿﺎﻋﻔﺎت ﻓﻘد درﺳت ﺑﺷﻛل أﻗل ﻣن ﺗﻠك اﻟﻣﺳﺑﺑﺔ اﻟﺗﮭﺎب اﻟﻣﺛﺎﻧﺔ اﻟﺣﺎد و ﻟﻛﻧﮭﺎ ﻣﺷﺎﺑﮭﺔ ﻟﮭﺎ.

ﻓﻲ اﻟﺗﮭﺎب اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ اﻟﻣﺻﺣوب ﺑﻣﺿﺎﻋﻔﺎت ، ﻻ ﯾزال E.coli ھو اﻟﻛﺎﺋن اﻟﺳﺎﺋد، وﻟﻛن اﻟﻌﺻﯾﺎت ﺳﻠﺑﯾﺔ اﻟﻐرام اﻟﮭواﺋﯾﺔ اﻷﺧرى ﻣﺛل اﻟﻛﻠﺑﺳﯾﻼ، ﺑروﺗﯾوس، اﻟﻠﯾﻣوﻧﯾﺔ، اﻟﺟرﺛوﻣﺔ اﻟراﻛدة)ﻣن ﻓﺻﯾﻠﺔ اﻟﻧﯾﺳرﯾﺎت(،  اﻟﻣورﻏﺎﻧﯾﻼ، واﻟزاﺋﻔﺔ اﻟزﻧﺟﺎرﯾﺔ ﻗد ﻋزﻟت أﯾﺿﺎ ﺑﺷﻛل ﻣﺗﻛرر.

اﻟﺑﻛﺗﯾرﯾﺎ إﯾﺟﺎﺑﯾﺔ اﻟﻐرام، ﻣﺛل اﻟﻣﻛورات اﻟﻣﻌوﯾﺔ، اﻟﻣﻛورة اﻟﻌﻧﻘودﯾﺔ اﻟذھﺑﯾﺔ، و اﻟﻣﻛورة اﻟﻌﻧﻘودﯾﺔ اﻟﺑﺷروﯾﺔ ، وﻛذﻟك اﻟﺧﻣﯾرة،ھﻲ أﯾﺿﺎ ﻣﺳﺑﺑﺎت ھﺎﻣﺔ ﻓﻲ اﻟﺗﮭﺎﺑﺎت اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ اﻟﻣﺻﺣوﺑﺔ ﺑﻣﺿﺎﻋﻔﺎت

و حوالي 25%من الأشخاص يحملون العنقوديات الرمية في المنطقة التناسلية والشرجية والأنف والفم وتكثر اخماجها خاصة عند النساء في سن النشاط التناسلي .

تقريبا 20%من النساء الحوامل اللواتي يعانين من خمج في الجهاز البولي لديهن خمج آخر.

على الرغم من أن العنقوديات الرمية توجد في السبيل التناسلي فليس من المفترض أن توجد في السبيل البولي و لكن تستطيع أن ترحل من الإحليل إلى المثانة وتسبب التهاب مثانة.

يعد التهاب المثانة هو الأكثر شيوعاً من التهابات السبيل البولي .

إذا وصلت العنقوديات الرمية إلى الكلية فإنها تسبب التهاب حويضة وكلية.


أسباب وطرق حدوث التهاب المسالك البولية عند الحامل ( اﻹﻣراﺿﯾﺔ )

ھﻧﺎك أرﺑﻊ طرق ﻹﻧﺗﻘﺎل اﻟﺟراﺛﯾم إﻟﻰ اﻟﺟﮭﺎز اﻟﺑوﻟﻲ:

  • اﻟطرﯾق اﻟﺻﺎﻋد: ﻣن اﻹﺣﻠﯾل و ﺧﺎﺻﺔ ﻋﻧد اﻻﻧﺎث.
  • اﻟطرﯾق اﻟدﻣوي: ﻋﻧد ﺿﻌﯾﻔﻲ اﻟﻣﻧﺎﻋﺔ و اﻟرﺿﻊ )ﺑﺎﻟﻌﻧﻘودﯾﺎت، اﻟﻣﺑﯾﺿﺎت، ﻋﺻﻲ ﻛوخ(
  • اﻟطرﯾق اﻟﻠﻣﻔﻲ: ﻋﺑر اﻟﻧزح اﻟﻠﻣﻔﻲ ﻟﻠﻣﺳﺗﻘﯾم، اﻟﻛوﻟون، ﻣﺎ ﺣول اﻟﺷرج.
  • ﺑﺎﻟﺗﺟﺎور: ﺧراج ﺑرﯾﺗواﻧﻲ، ﻧﺎﺳور ﻣﻌوي ﻣﺛﺎﻧﻲ – ﺗﺳﺗطﯾﻊ اﻟﺟراﺛﯾم أن ﺗﺳﺑب اﻻﻟﺗﮭﺎب ﻋن طرﯾق اﻧﺗﻘﺎﻟﮭﺎ ﻣن اﻹﺣﻠﯾل إﻟﻰ اﻟﻣﺛﺎﻧﺔ و ﻣن ﺛم إﻟﻰ اﻟﺣﺎﻟب و ﻓﻲ اﻟﻧﮭﺎﯾﺔ إﻟﻰ اﻟﻛﻠﯾﺔ..ﻟﻛن وﺟود اﻟﺟراﺛﯾم ﻓﻲ اﻟﻣﺛﺎﻧﺔ ﻻ ﯾﻌﻧﻲ ﺣﺗﻣﺎ ﺣدوث اﻹﺻﺎﺑﺔ اﻟﻣﻣﺗدة ﻓﻣﺛﻼ ﯾﻣﻛن ﻟﻠﺟراﺛﯾم أن ﺗدﺧل إﻟﻰ اﻟﻣﺛﺎﻧﺔ ﺑﻌد اﻟﺟﻣﺎع اﻟﺟﻧﺳﻲ….

اﻟﻌواﻣل اﻟﺗﻲ ﺗؤدي إﻟﻰ ﺣﺻول اﻟﺧﻣﺞ ﺗﺷﻣل ﺟﻣﯾﻊ اﻟﺣﺎﻻت اﻟﺗﻲ ﺗؤدي إﻟﻰ رﻛود اﻟﺑول  ﻣﺛل ﺗﺿﯾق اﻟﺣﺎﻟب أو ﺗﻧﺎﻗص اﻟﺗﻘﻠﺻﺎت اﻟﺣﺎﻟﺑﯾﺔ ،اﻟﻣﺛﺎﻧﺔ اﻟﻌﺻﺑﯾﺔ و ﺗﺿﺧم اﻟﺑروﺳﺗﺎت  ﻛﻣﺎ أن طول اﻹﺣﻠﯾل ﯾﺳﺎھم ﻓﻲ ﺣدوث اﻷﺧﻣﺎج ﻓﺎﻹﺣﻠﯾل اﻟﻘﺻﯾر ﯾﺳﮭل ﺻﻌود اﻟﺟراﺛﯾم إﻟﻰ اﻟﻣﺛﺎﻧﺔ و ھذا ﻣﺎﯾﻔﺳر ﻛﺛرة اﻹﺻﺎﺑﺎت ﻋﻧد اﻟﻧﺳﺎء.

ھﻧﺎك ﻋواﻣل ﺗﺷرﯾﺣﯾﺔ أﺧرى ﺗﺳﮭل اﻹﺻﺎﺑﺎت:

وﺟود اﻷﺟﺳﺎم اﻟﻐرﯾﺑﺔ )اﻟﺗﺣﺻﻲ و اﻟﺗﻛﻠس ،داء اﻟﺑﻠﮭﺎرﺳﯾﺎ أو وﺟود أورام ﻓﻲ اﻟﺳﺑﯾل اﻟﺑوﻟﯾﺔ( اﻟﺗﺷوھﺎت اﻟﺑوﻟﯾﺔ anatomic and functional abnormalities  )ﻓﺟوات إﺣﻠﯾﻠﺔ ذات ﺗوﺿﻊ ﺧﺎرﺟﻲ- إرﺗداد ﺣوﯾﺻﻠﻲ إﺣﻠﯾﻠﻲ( ﻓﻲ ﻣﺛل ھؤﻻء اﻷﺷﺧﺎص ، ﯾﻣﻛن ﺗطور اﻟﺗﮭﺎب اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ ﻧﺗﯾﺟﺔ ﻟﻺﺻﺎﺑﺔ ﺑﺎﻟﺟراﺛﯾم ﺑﻣﺎ ﻓﻲ ذﻟك Ecoli ، و اﻟﺗﻲ ﺗﻛون ﻋﺎدة ﻏﯾر إﻣراﺿﯾﺔ..

وﻟﯾس ﻣن اﻟﻣﺳﺗﻐرب أن اﻹﺻﺎﺑﺔ ﺑﺳﻼﻻت ﻣن اﻟﺟراﺛﯾم اﻟﻺﻣراﺿﯾﺔ ھو أﻣر ﺷﺎﺋﻊ أﯾﺿﺎ ﻓﻲ اﻟﻣرﺿﻰ ﻓﻲ اﻟﻣﺳﺗﺷﻔﯾﺎت ، رﺑﻣﺎ ﻷن ﻟدﯾﮭم ﺗﺷوھﺎت اﻟﺗﺷرﯾﺣﯾﺔ واﻟوظﯾﻔﯾﺔ..

اﻹﻓراغ اﻟﻐﯾر ﻣﻛﺗﻣل ﻟﻠﻣﺛﺎﻧﺔ اﻟﻧﺎﺟم ﻋن ‘ﻧﺳداد  ﻣﻧﻔذھﺎ ھﻲ أﯾﺿﺎ ﻣن اﻟﻌواﻣل اﻷﺳﺎﺳﯾﺔ اﻟﻣؤھﺑﺔ ﻻﻟﺗﮭﺎب اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ ﻟدى اﻟرﺟﺎل ﻛﻣﺎ أﻧﮫ ﻣن اﻟﻌواﻣل اﻟﻣؤھﺑﺔ اﻟﻣﮭﻣﺔ ﻻﻟﺗﮭﺎب اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ ﻓﻲ اﻟﻣرﺿﻰ اﻟذﯾن ﯾﻌﺎﻧون ﻣن إﺻﺎﺑﺎت اﻟﺣﺑل اﻟﺷوﻛﻲ أو اﻟﺳﻛري.

ﻛﻣﺎ أن ﺗﺛﺑﯾط ﺗﻣﻌﺞ اﻟﺣﺎﻟب اﻟذي ﯾؤدي إﻟﻰ ﺟذر ﻣﺛﺎﻧﻲ ﻟﮫ دور ﻣﮭم ﻓﻲ  اﻟﺗﺳﺑب ﺑﺈﻟﺗﮭﺎب اﻟﺣوﯾﺿﺔ و اﻟﻛﻠﯾﺔ ﻋﻧد اﻟﻧﺳﺎء اﻟﺣواﻣل….

اﻟﻌﻼﻗﺎت اﻟﺟﻧﺳﯾﺔ و اﻟﻣﻠﺑوﺳﺎت اﻟﺿﯾﻘﺔ اﻟﺗﻲ ﺗؤدي إﻟﻰ ﺻﻌود اﻟﺟراﺛﯾم إﻟﻰ اﻹﺣﻠﯾل.

ﻛﻣﺎ أن اﻟﺗﺑول اﻟﻐﯾر طﺑﯾﻌﻲ و اﻟﺣﺟم اﻟﮭﺎم ﻟﻠﺑول اﻟﻣﺗﺑﻘﻲ) اﻟﻐﯾر ﻣطروح( ﻋﺎﻣﻠﯾن ﯾﺳﻣﺣﺎن ﺑﻧﻣو اﻟﺟراﺛﯾم، ﻓﺿﻼ ﻋن ﻋواﻣل اﻟﻔوﻋﺔ اﻟﺟرﺛوﻣﯾﺔ، ﻣﻣﺎ ﯾزﯾد ﻣن اﺣﺗﻣﺎل اﻟﺗﮭﺎﺑﺎت اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ

ﻛﻣﺎ ﯾﻣﻛن ﻟﻠﺑﻛﺗرﯾﺎ ان ﺗﺻل إﻟﻰ اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ ﻣن ﺧﻼل ﻣﺟرى اﻟدم ﺣﯾث ﺗﺑﯾن أن 2 ٪ ﻣن اﻧﺗﺎن اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ ﻛﺎﻧت ﻧﺗﯾﺟﺗﮭﺎ ﺗﺟرﺛم اﻟدم ﺑﺟراﺛﯾم ﺧﺑﯾﺛﺔ ﻧﺳﺑﯾﺎ ﻣﺛل اﻟﺳﺎﻣوﻧﯾﻼ و اﻟﻣﻛورات اﻟﻌﻧﻘودﯾﺔ اﻟذھﺑﯾﺔ ) وھﻧﺎ ﺗدﻋﻰ إﺻﺎﺑﺔ ﺣﺷوﯾﺔ ﺑﺎﻟﺳﺑﯾل اﻟدﻣوي(…

إن اﺳﺗﻌﻣﺎر اﻟﻣﮭﺑل ﻋﻧد اﻟﻧﺳﺎء ﺑﺎﻟﻣﺗﻌﺿﯾﺎت ﻣن اﻟﻔﻠورة اﻟﺑرازﯾﺔ و ﻋﺎدة ﻣن Ecoli ﯾﺷﻛل اﻟﺧطوة اﻟﺣﺎﺳﻣﺔ اﻻوﻟﻰ ﻓﻲ اﻟﺗﺳﺑب بUTI و إن اﻟﺟﻣﺎع اﻟﺟﻧﺳﻲ و اﺳﺗﺧدام ﻣﺑﯾدات اﻟﻧطﺎف) ,spermicide: is a contraceptive substance that eradicates sperm inserted vaginally prior to intercourse to prevent pregnancy.) ﯾزﯾد ﻣن ﺧطر اﺳﺗﻌﻣﺎر الEcoli ﻟﻠﻣﮭﺑل.

ﻋﻧد  اﻟﻧﺳﺎء ﺑﻌد ﺳن اﻟﯾﺄس، ھﻧﺎك زﯾﺎدة ﻓﻲ ﺣدوث اﺳﺗﻌﻣﺎر اﻟﻣﮭﺑل ﺑﺎﻟﺟراﺛﯾم ﺳﻠﺑﯾﺔ اﻟﻐرام و ﺣدوث اﻟﺑﯾﻠﺔ اﻟﺟرﺛوﻣﯾﺔ و إن ھذه اﻻﺣداث ﺗرﺗﺑط أﯾﺿﺎ ﺑﺎﻟﺗﻐﯾرات اﻟﺗﻲ ﺗﺣدث ﺑﺎﻟﻣﮭﺑل ﻋﻧد اﻧﻘطﺎع اﻟطﻣث ﺣﯾث ﯾﺻﺑﺢ ﺟﺎﻓﺎ و رﻗﯾﻘﺎ و ﻣﻌرﺿﺎ ﺑﻛﺛرة ﻟﻺﺻﺎﺑﺔ ﺑﺎﻻﻟﺗﮭﺎﺑﺎت وارﺗﻔﺎع ﻓﻲ PH

و ھﻧﺎك دراﺳﺔ أﺟرﯾت ﻋﻠﻰ اﻟﻧﺳﺎء ﻓﻲ ﻣرﺣﻠﺔ اﻧﻘطﺎع اﻟطﻣث ﺗﻘول أن اﺣﺗﻣﺎل اﺳﺗﻌﻣﺎر اﻟﻣﮭﺑل ﺑﺎﻟﻌﺻﯾﺎت اﻟﻠﺑﻧﯾﺔ ﺗﻛون أﻗل ﻋﻧد اﻟﻧﺳﺎء اﻟﻠواﺗﻲ ﻟم ﯾﻌﺎﻟﺟن ﺑﺎﻟﮭرﻣوﻧﺎت اﻟﺑدﯾﻠﺔ ﻣن أوﻟﺋك اﻟﻠواﺗﻲ ﯾﺳﺗﻌﻣﻠن اﻻﺳﺗروﺟﯾن ﺑﺷﻛل ﺟﮭﺎزي أو ﻣوﺿﻌﻲ….

أﻣﺎ  أﻟﯾﺎت اﻟدﻓﺎع اﻟذاﺗﯾﺔ اﻟﻣوﺟودة ﻓﻲ اﻟﻣﺛﺎﻧﺔ ﺗﺷﻣل: اﻟﺗﺑول اﻟطﺑﯾﻌﻲ اﻟذي ﯾﻌﻣل ﻋﻠﻰ طرد ھذه اﻟﻌﺿﯾﺎت ، اﻟﺳطﺢ اﻟﻣﺧﺎطﻲ ﻟﻠﻣﺛﺎﻧﺔ ﻣﺿﺎد ﻟﻠﺟراﺛﯾم ﺣﯾث ﯾﻣﻛﻧﮫ طرد ﺑﻌض اﻟﻣﺗﻌﺿﯾﺎت ﻋن طرﯾق ﻣﺣﺎﺻرﺗﮭﺎ ﻣن ﻗﺑل اﻟﻣﺧﺎط و ﻣن ﺛم ﺗﺳﺗﺟﯾب اﻟﻛرﯾﺎت اﻟﺑﯾض ﻣﺗﻌددة اﻟﻧوى .

ﺑﺎﻻﺿﺎﻓﺔ أن pH اﻟﺑول ﻣﻧﺧﻔض ، و ﻟدﯾﮫ ﺿﻐط أﺳﻣوﻟﻲ ﻣرﺗﻔﻊ ﺟدا  أو ﻣﻧﺧﻔض ﺟدا ، واﻹرﺗﻔﺎع ﻓﻲ  ﺗرﻛﯾز اﻟﺑوﻟﺔ أو اﻟﻣﺣﺗوى اﻟﻣرﺗﻔﻊ ﻣن اﻟﺣﻣوض اﻟﻌﺿوﯾﺔ اﻟذي ﯾﻣﻧﻊ ﻣن ﻧﻣو اﻟﺟراﺛﯾم…

ﻛﻣﺎ أن ﻣﻘﺎوﻣﺔ اﻟﻣﺿﯾف ﺗﻌﺗﻣد ﻋﻠﻰ:

  • ﺟرﯾﺎن اﻟﺑول دون ﺛﻣﺎﻟﺔ.
  • إﺣﺗواء اﻟﺑول ﻋﻠﻰ ﻋﻧﺎﺻر ﻣﺛﺑطﺔ ﻟﻧﻣو اﻟﺟراﺛﯾم.
  • ﻗدرة اﻟﺟرﺛوم ﻋﻠﻰ اﻹﻟﺗﺻﺎق ﺑﺎﻟﻐﺷﺎء اﻟﻣﺧﺎطﻲ.

اﻟﻌواﻣل اﻟوراﺛﯾﺔ

ھﻧﺎك أدﻟﺔ ﺗظﮭر أن اﻟﻌواﻣل اﻟوراﺛﯾﺔ ﻗد ﺗﻠﻌب دور ﻓﻲ  اﻟﺗﻌرض ﻻﻟﺗﮭﺎﺑﺎت اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ اﻟﻣﺗﻛررة .

إن اﻟﻧﺳﺎء اﻟﻠواﺗﻲ ﯾﻌﺎﻧﯾن ﻣن اﻟﺗﮭﺎﺑﺎت اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ اﻟﻣﺗﻛررة ھن ﻣﻌرﺿﺎت ﻟﻺﺻﺎﺑﺔ ﺑﻣﺳﺗﻌﻣرات Ecoli اﻟﻣﮭﺑﻠﯾﺔ ﺣﺗﻰ ﺧﻼل اﻟﻔﺗرات اﻟﻼﻋرﺿﯾﺔ..

ﺣﯾث أن اﻟﻣﮭﺑل واﻟﺧﻼﯾﺎ اﻟﻣﺧﺎطﯾﺔ ﺣول اﻹﺣﻠﯾل ﻋﻧد  اﻟﻧﺳﺎء ذوي اﻟﺗﮭﺎب اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ اﻟﻣﺗﻛررة  ﯾﻘوﻣﺎن ﺑرﺑط  اﻟﺟراﺛﯾم اﻟﻣرﺿﯾﺔ ﺑﻣﻌدل ﺛﻼﺛﺔ أﺿﻌﺎف أﻛﺛر ﻣﻣﺎ ھﻲ اﻟﺣﺎل ﻋﻧد اﻟﻧﺳﺎء  دون اﻹﺻﺎﺑﺔ اﻟﻣﺗﻛررة.

ھذه اﻟﻣﻼﺣظﺎت ﺗﺷﯾر إﻟﻰ أن اﻟﺧﻼﯾﺎ اﻟظﮭﺎرﯾﺔ ﻋﻧد اﻟﻧﺳﺎء اﻟﻣﮭﯾﺋﺎت ﻟﻺﺻﺎﺑﺔ ﺗﻛون ﻟدﯾﮭن أﻧواع ﻣﻌﯾﻧﺔ أو ﻋدد أﻛﺑر ﻣن اﻟﻣﺳﺗﻘﺑﻼت اﻟﺗﻲ ﯾﻣﻛن أن ﺗرﺑط Ecoli ﻣﻣﺎ ﯾﺳﮭل اﻻﺳﺗﻌﻣﺎر.

و ﯾﻣﻛن  ﺗﺣدﯾد  زﯾﺎدة اﻟﺣﺳﺎﺳﯾﺔ ﻟﻺﺻﺎﺑﺔ ﻓﻲ ﺟزء ﻣﻧﮭﺎ ﻋن طرﯾق اﻟزﻣر اﻟدﻣوﯾﺔ ﻣن ﻧﻣط ﻟوﯾس.. وﻋﻣﺎ إذا ﻛﺎﻧت اﻟﻣرأة ﺗﻔرز أﺿداد ﻓﻲ ﺳواﺋل اﻟﺟﺳم،ﺣﯾث أن اﻟﺧﻼﯾﺎ اﻟظﮭﺎرﯾﺔ اﻟﻣﮭﺑﻠﯾﺔ اﻟﻐﯾرة ﻣﻔرزة ﻟﻸﺿداد ﺗرﺑط ﻋدد أﻛﺑر ﻣن اﻟﺟراﺛﯾم وﺗﺷﻛل ﺧطر اً ﻻﻟﺗﮭﺎﺑﺎت اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ… ﻛﻣﺎ أن طﻔرات ﻓﻲ ﺟﯾﻧﺎت اﻟﻣﺿﯾف )ﻋﻠﻰ ﺳﺑﯾل اﻟﻣﺛﺎل. اﻟﺗرﻣﯾز ﻟﻣﺳﺗﻘﺑﻼت ﺗول  Toll receptors )ھﻲ ﻓﺋﺔ ﻣن اﻟﺑروﺗﯾﻧﺎت اﻟﺗﻲ ﺗﻠﻌب دورا رﺋﯾﺳﯾﺎ ﻓﻲ ﺟﮭﺎز اﻟﻣﻧﺎﻋﺔ اﻟﻔطرﯾﺔ.( وﻣﺳﺗﻘﺑﻼت اﻧﺗرﻟوﻛﯾن – 8( ﻗد ارﺗﺑطت ﺑﺷدة ﺑﺎﻟﺗﮭﺎب اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ ﻋﻧد اﻟﺣﯾواﻧﺎت ، وﻋﻠﻰ اﻟرﻏم ﻣن أﻧﮫ ﻟم ﯾﺗم رﺑطﮭﺎ ﺑذﻟك ﻋﻧد اﻟﺑﺷر.

اﻷﻋرض اﻟﺳرﯾرﯾﺔ ﻹﻟﺗﮭﺎب اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ ﻣﺗﻐﯾرة ﺗﻣﺎﻣﺎ، ﺑدءا ﻣن اﻟﺗﺟرﺛم اﻟﻼﻋرﺿﻲ إﻟﻰ اﻷﻋراض اﻟﻧﻣوذﺟﯾﺔ ﻻﻟﺗﮭﺎب اﻟﻣﺛﺎﻧﺔ وﻣﻧﮭﺎ إﻟﻰ اﻟﺗﮭﺎب اﻟﺣوﯾﺿﺔ واﻟﻛﻠﯾﺔ اﻟﺣﺎد.

وﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﻟﻰ ذﻟك، ﻓﺎﻷﻋراض اﻟﺳرﯾرﯾﺔ ﻻ ﺗﺗطﺎﺑق داﺋﻣﺎ ﻣﻊ ﻣوﻗﻊ اﻹﺻﺎﺑﺔ )اﻟﻣﺛﺎﻧﺔ ﻣﻘﺎﺑل اﻟﻛﻠﻰ( أو ﻣﻊ درﺟﺔ ﺗﺟرﺛم……… ﻓﺣواﻟﻲ 30 ٪ ﻣن اﻟﻣرﺿﻰ اﻟذﯾن ﯾﻌﺎﻧون ﻣن أﻋراض اﻟﺳﺑﯾل اﻟﺑوﻟﻲ اﻟﺳﻔﻠﻲ ﻟدﯾﮭم اﻟﺗﮭﺎب ﺻﺎﻣت ﻓﻲ اﻟﻛﻠﯾﺔ ..


تشخيص التهاب المسالك البولية عند الحامل

يطلب الطبيب عينة نظيفة من البول بعد تنظيف المنطقة التناسلية ونبحث فيها عن الجراثيم، البيلة الدموية، الكريات البيض.

اﻷﻋرض اﻟﺳرﯾرﯾﺔ ﻹﻟﺗﮭﺎب اﻟﻣﺳﺎﻟك اﻟﺑوﻟﯾﺔ ﻣﺗﻐﯾرة ﺗﻣﺎﻣﺎ، ﺑدءا ﻣن اﻟﺗﺟرﺛم اﻟﻼﻋرﺿﻲ إﻟﻰ اﻷﻋراض اﻟﻧﻣوذﺟﯾﺔ ﻻﻟﺗﮭﺎب اﻟﻣﺛﺎﻧﺔ وﻣﻧﮭﺎ إﻟﻰ اﻟﺗﮭﺎب اﻟﺣوﯾﺿﺔ واﻟﻛﻠﯾﺔ اﻟﺣﺎد.

وﺑﺎﻹﺿﺎﻓﺔ إﻟﻰ ذﻟك، ﻓﺎﻷﻋراض اﻟﺳرﯾرﯾﺔ ﻻ ﺗﺗطﺎﺑق داﺋﻣﺎ ﻣﻊ ﻣوﻗﻊ اﻹﺻﺎﺑﺔ )اﻟﻣﺛﺎﻧﺔ ﻣﻘﺎﺑل اﻟﻛﻠﻰ( أو ﻣﻊ درﺟﺔ ﺗﺟرﺛم……… ﻓﺣواﻟﻲ 30 ٪ ﻣن اﻟﻣرﺿﻰ اﻟذﯾن ﯾﻌﺎﻧون ﻣن أﻋراض اﻟﺳﺑﯾل اﻟﺑوﻟﻲ اﻟﺳﻔﻠﻲ ﻟدﯾﮭم اﻟﺗﮭﺎب ﺻﺎﻣت ﻓﻲ اﻟﻛﻠﯾﺔ

ﻋﻠﻰ اﻟرﻏم ﻣن اﻟﺟﮭود اﻟﻛﺑﯾرة ، ﻟم ﯾﺗﻣﻛن اﻟﺑﺎﺣﺛون ﻣن ﺗطوﯾر ﺗﻘﻧﯾﺔ واﺳﻌﺔ ﻟﺗﻣﯾﯾز اﻟﺗﮭﺎﺑﺎت اﻟﻛﻠﻰ ﻣن اﻟﺗﮭﺎﺑﺎت اﻟﻣﺛﺎﻧﺔ.

و أﻓﺿل اﺧﺗﺑﺎر ﻣوﺳﻊ ﻟﺗﺣدﯾد اﻟﻣوﻗﻊ اﻟﺗﺷرﯾﺣﻲ ﻟﻺﺻﺎﺑﺔ ھو اﻻﺳﺗﺟﺎﺑﺔ ﻟدورة ﻗﺻﯾرة اﻟﻌﻼج ﺑﺎﻟﻣﺿﺎدات اﻟﺣﯾوﯾﺔ


أعراض التهاب المسالك البولية عند الحوامل

قد تشمل أعراض التهاب المسالك البولية عند الحوامل أي من الأعراض التالية :

  • الرغبة في التبول بشكل متكرر ، والتي قد تتكرر مباشرة بعد أن يتم إفراغ المثانة .
  • قد تشعر المريض بكثرة التبول أثناء الليل .
  • حرقان مؤلم أو التهاب الإحليل ، هذا هو السبب من عدم الراحة أو الألم في مجرى البول .
  • حرقان في جميع أنحاء مجرى البول مع التبول (عسر) .
  • بعض المرضى الذين يعانون من التهاب المسالك البولية يشعرون بالألم في المنطقة فوق العانة على الخط المتوسط أو بعدم الراحة أو ضغط في أسفل البطن . حتى المريض قد يشعر بالتشنج في منطقة الحوض أو الظهر .
  • بول قيحية : عندما يخرج القيح مع البول أو نتيجة إفرازات من قناة مجرى البول .
  • بيلة دموية أو دم في البول .
  • حمى خفيفة .
  • بول غائم وكريهة الرائحة الذي في كثير من الأحيان تكون رائحته قوية نتيجة وجود البروتين أو الدم فيه ، وهذه علامة على بيلة قيحية ، أو ارتفاع عدد خلايا الدم البيضاء في البول ، ويعد مؤشراً موثوقاً جداً على التهابات المسالك البولية .
  • بالإضافة إلى هذه الأعراض ، يوجد أعراض التهابات الكلى وتشمل التقيؤ والخلف والجانب (الجناح) وألم في الفخذ وألم في البطن وارتفاع الضغط ، وقشعريرة وارتفاع درجة الحرارة ، وتعرق ليلي وتعب شديد .

وإذا أردنا الحديث بشكل أكثر تفصيلاً عن أعراض التهاب المسالك البولية عند الحوامل فيمكن القول :

التهاب المثانة

  •  ألم أسفل الظهر والحوض.
  •  شعور بالحرق عند التبول.
  •  تعدد البيلات.

قد يكون هناك بيلة دموية كريهة الرائحة، عكرة.

عندما يصل الإنتان إلى الكلية الأعراض تصبح:

  •  ألم وسط الظهر.
  •  حمى وقشعريرة.

أما في حالة وجود قيح أو جراثيم في البول بدون أعراض فتسمى حينها البيلة الجرثومية اللاعرضية وسيتم مناقشة الحالات السابقة بالتفصيل


 البيلة الجرثومية اللاعرضية

إذا تركت بدون علاج، تتطور إلى التهاب حويضة وكلية حاد عند حوالي ٢٥% من السيدات الحوامل، ويؤدي استخدام الصادات لمعالجتها عند الحامل إلى إنقاص هذ٥ النسبة إلى ٣% تقريباً.

لهذا يجب تقصي وجود از ABS عند كل سيدة حامل في أول زيارة لها قبل الولادة،

ويتنم تدبيرها بالمعالجة,ممضاد المكروبات الملائم والترصد بزرع البول.

 


 التهاب المثانة العرضي الحاد

يشابه معالجة از ASB بغية التخلص من الأعراض ومنع ترقي الحالة نحو التهاب الحويضة والكلية الحاد.


 التهاب الحويصة والكلية الحاد

يمثل الاختلاط البولي الأكثر شيوعاً الذي يصيب الحامل ويحدث تقريباً بنسبة ٢% من كل الحمول.

تحدث الحالة عادة في الثلث الثاني بعد الأسبوع ١٦ ، وفي الأسبوعين التاليين للولادة نتيجة القثطرة البولية المستخدمة أثناء الولادة.

 


التهاب المهبل

ينتج غالباً من نمو غير طبيعي لجراثيم مطاعمة و موجودة أصلاً بشكل طبيعي في المهبل


علاج التهاب المسالك البولية عند الحامل

علاج التهاب المسالك البولية عموماً يكون بالمضادات الحيوية و اعتماداً على النتائج المخبرية والقصة المرضية ومن الأدوية المستخدمة هي عندغير الحوامل هي السيبروفلوكساسين.

أما عند الحوامل هو دواء غير أمن

إذا لم يكن الخمج مشتركاً مع أخماج أخرى عادة يشفى في 1 -2 يوم.
يمكن للطبيب أن يستمر بإعطاء الأدوية لمدة تصل إلى 2 أسبوع لتتأكد من أن الجراثيم تم القضاء عليها.

الخطة العلاجية لعلاج التهاب المسالك البولية عند الحامل

 المضادات الحيوية

يكون استعمال المضادات الحيوية في التهاب المسالك البولية عند الحوامل وريديا ولا ننتظر نتائج إجراء الزر۶ واختبار التحسس ثم نلجأ إلى إعطائها بالعشق الفموي.

المسكنات

لأن الألم شديد وقد نضطر في الحالات الشديدة القولنجية إلى استخدام البيتدين(مسكن مركزي)

ثالثاً خافضات الحرارة ومضدات التشنج والسوائل

لمنع الركودة ولإحدات الإدرار اقسري التالي تغسل السوائل المجاري البولية وتمننع الإختلاطات .

فبي حالات انسداد المجادى البولية

تعالج حالات الانسداد الخفيفة بالراحة التامة للمريضة الحامل خوفأ من الانسداد الكامل بينما تعالج حالات الانسداد الكامل بوضع جبيرة في الحالبين (قثطرة) تحت التخدير العام للسماح بتسريب البول ريثما تلد الحامل، اًما وجود حصاة فلا يجور تفتيها خلال الحمل (مضاد استطباب) بل تؤجل إلى ما بعد الولادة لأن الأمواج الصوتية المستخدمة في التفتيت تؤذي الجنين، اي تعالج الحصاة عرضيا ريثما تتم الولادة.


الوقاية من التهاب المسالك البولية عند الحامل

  •  على النساء تنظيف المنطقة التناسلية من الأمام إلى الخلف عند التبول أو التغوط .
  • يجب عليهن أيضاً غسل المنطقة التناسلية قبل وبعد الجماع بالماء والصابون.
  •  عدم احتباس البول والتبول فوراً عند الحاجة بذلك يتجنبون انتقال الخمج من الإحليل إلى المثانة.

أسئلة وأجوبة عن التهابات المسالك البولية عند الحامل

هل التهاب المسالك البولية يؤخر الحمل؟

إذا كنت تعانين من التهاب المسالك البولية وكنتي قلقة من قدرتك على الانجاب، فنطمئنك أنه لا داعي للقلق فلن يؤثر الالتهاب على قدرتك على الانجاب. لكن إذا تفاقم الأمرسيمنعك طبيبك من  ممارسة العلاقة الحميمية مما سينتج عنه تأخير إنجابك حتما

هل التهاب المسالك البولية يضر الجنين؟

للأسف فإن التهاب المسالك البولية قد يزود مخاطر الولادة المبكرة

ما هو أفضل مضاد حيوي لعلاج التهاب المسالك البولية عند الحامل؟

إذا كنت حاملُا وكانت لديك مخاوف من تناول المضادات الحيوية فاستشيري طبيبك بمدى مناسبة الدواء للحامل، واستعيني أيضًا بطبيبتك النسائية حتى تجدي الحل المطمئن، لكن لا تمتنعي عن تناول الدواء لأن أثار عدم علاجك للالتهاب ستكون مضاعفاته أخطر من تناولك للمضادات الحيوية.

هل أستطيع القيام بالعلاقة الحميمية إذا كنت مصابة بالتهاب المسالك؟

إن اصابتك بالتهاب المسالك البولية سيسبب لك عدم الراحة والألم أثناء الجماع فننصحك بتأجيل العلاقة الحميمية حتى انتهائك من جرعة أقراص المضادات الحيوية

السابق
مايجب أن تعرفه عن مرض الجذام
التالي
تنظير عنق الرحم أو تنظير المهبل ( كل مايجب أن تعرفيه )