الأمراض الصدرية

ورم بانكوست (ورم قمة الرئة) : أسباب , أعراض , تشخيص وعلاج

ورم بانكوست أو ورم قمة الرئة بالإنجليزية Pancoast tumor هي حالة تنتج عن انتشار السرطان المتوضع في قمة الرئة إلى الضفيرة العضدية، فتصاب الأعصاب من الرقبي السابع وحتى الصدري الأول أو الثاني، وتظهر أعراض مثل انحلال الضلع الأول أو الثاني، الفقرات، والآلام المبرحة في الطرف العلوي والكتف.

وهو حالة نادرة تشكل 1% من حالات الورم القصبي، وينشأ من الثلم العلوي لقمة الرئة.

يترافق عادة مع متلازمة هورنر  التي تتظاهر بشكل غؤور عين في الجهة ذاتها، إطراق جزئي، تضيق حدقة

 

التشريح المرضي لورم بانكوست

يكون الورم من النوع شائك الخلايا SCC لكن يمكن أن يكون من النوع الغدي.

و غالبا ما يغزو الورم الجنب والأضلاع المجاورة مما يؤدي إلى ألم كتفي يتأخر تشخيصه بسبب التباسه مع الألم العضلي.

إن إصابة الجذور السفلية للضفيرة العضدية يؤدي إلى ألم في الذراع بالإضافة لخدر ونمل على مسير العصب الزندي.

شكل ترسيمي يظهر ورم بانكوست في قمة الرئة اليمن على قاعدة رئة مصاب بالسرطان
شكل ترسيمي يظهر ورم بانكوست في قمة الرئة اليمن على قاعدة رئة مصاب بالسرطان

يمكن أن ينتشر الورم إلى العقدة الودية الرقبية مما يؤدي لتناذر هورنر التي تتظاهر بشكل غؤور عين في الجهة ذاتها، إطراق جزئي، تضيق حدقة، عدم تعرق.


الوسائل التشخيصية لورم بانكوست

  • الأشعة

عادة ما يتم تشخيص ورم بانكوست بعد بحسب الأعراض السريرية مثل متلازمة هورنر وألم الكتف مع وجود قصة اصابة سابقة بسرطان الرئة.

وصورة الصدر البسيطة  هي اختبار فحص جيد على الرغم من أن الأشعة المقطعية للصدر يمكن أن توفر دقة و وصورة أوضح عن مدد ضغط ورم بانكوست على الأعضاء الداخلية .

  • ورم بانكوست على أشعة الصدر البسيطة يظهر وجود ورم بانكوست في قمة الرئة اليمنى
    ورم بانكوست على أشعة الصدر البسيطة يظهر وجود ورم بانكوست في قمة الرئة اليمنى

    التنظير القصبي:

يفيد في تقييم لمعة الرغامى والقصبات، لكن بسبب وجود الورم بشكل محيطي غالبا ما يعطي التنظير سلبية كاذبة.

  • الخزعة:

يتم الحصول على خزعة النسيج المصاب بواسطة الخزعة عبر الجلد الموجهة بالتنظير التألقي fluoroscope – guided أو الطبقي المحوري CT – guided .

يتم تقييم مرحلة الورم من خلال خزعة العقد الرقبية الأخمعية عند جسها او من خلال تنظير المنصف.

أعراض ورم بانكوست

  •  الألم الكتفي الذي يشبه الألم العضلي.
  •  ألم في الذراع
  • شعور ب خدر ونمل على مسير العصب الزندي.
  • متلازمة هورنر ( تضيق حدقة أحادي الجانب وغؤور العين وإطراق، وغياب التعرق في الجانب المصاب)
  • عدم تعرق الجانب الأيمن من الوجه

 

التشخيص التفريقي لورم بانكوست

قد يلتبس تشخيص ورم بانكوست ب العقيدة الرئوية المفردة Solitary _ pulmonary nodule

تكون العقيدة الرئوية الوحيدة محددة بشكل جيد نسبيا ويمكن أن تبدو كجوف مدور في الرئة.

تكون العقيدة سليمة في 60% من الحالات أما ورم بانكوست ف غالبا من النمط الخبيث

و نمط لتوزع التكلسات في الورم (عدا التوزع المبتعد عن المركز والمرقط) تشير للطبيعة السليمة للعقيدة.

يفيد مقارنة الآفة شعاعية مع صورة شعاعية سابقة بشكل كبير جدا في تقييم وتدبير العقيدة، إذ تمكننا المقارنة من حساب زمن تضاعف الكتلة، فإذا كانت 30-365 يوم فإن ذلك يشير للطبيعة الخبيثة للورم.

المؤشرات الدالة على خباثة الكتلة:

  • توزع التكلسات: شعاعي أو مرقط.
  • زمن تضاعف الكتلة.
  • القطر: أكبر من 3سم.
  • حدود الكتلة غير واضحة أو مشوكة.

علامة ثلمة ريغلر Rigler notch sign: وهي ثلمة في العقيدة ناتجة عن دخول الشريان المغذي للعقيدة إليها.

مظهر الإكليل المشع corona radiata: أي وجود خطوط شعاعية على حواف الكتلة.

و بالنسبة للعقيدات الأصغر من 3 سم فقط.

علاج ورم بانكوست

 

تعتبر الحالات التي يغزو فيه الورم جدار الصدر دون أي دليل على وجود النقائل البعيدة (۱IA) قابلة للشفاء غالبا

يعتبر الرنين المغناطيس أدق من الطبقي المحوري بشكل بسيط في تحديد امتداد غزو جدار الصدر.

العلاج المختار  هو العلاج الشعاعي المتبوع بالجراحة.

مضادات استطباب الجراحة:

  • إصابة واسعة للضفيرة العضدية.
  • إصابة المنطقة جانب الفقرية.
  • إصابة الصفيحة الفقرية.
  • إصابة العقد المنصفية.
  • انسداد الوريد تحت الترقوة.

العلاج الشعاعي ما قبل الجراحي:

  • يتم علاج الورم والمناطق المحيطة (جنب، ترقوة، العقد اللمفية المنصفية) علاجأ شعاعية لمدة 2-3 أسبوع.
  • تهدف المعالجة الشعاعية تقليص الورم وإيقاف الانتشار اللمفاوي بشكل مؤقت.

العلاج الجراحي

يجب أن يخضع مرضی ورم بانكوست الذي يغزو الجنبة الجدارية وجدار الصدر للجراحة بشرط:

الخطوات الجراحية

  • استئصال الضلع الأول والأجزاء الخلفية للضلعين الثاني والثالث.
  • استئصال الأجزاء الموافقة من الجذور العصبية الصدرية حتى الثقبة بين الفقرات.
  • استئصال أجزاء من الفقرات الصدرية بما في ذلك النواتي المعترضة عند الضرورة.
  • استئصال الجذع السفلي من الضفيرة العضدية.
  • استئصال جزء من العقدة النجمية والسلسلة الودية الصدرية.
  • استئصال الجزء المصاب من الرئة بشكل فصي أو إسفيني.
  •  يمكن إجراء استئصال جذري للعقد اللمفاوية المنصفية.

مصادر

السابق
انصباب الجنب الورمي أو انصباب الجنب الخبيث : أسباب , أعراض , تشخيص وعلاج
التالي
النكاف Mumps