المكملات الغذائية

القرنفل : فوائد , الاثار الجانبية , مضادات الاستطباب , الجرعة

القرنفل

الاسم العلميّ :(DIANTHUS CARPHYLLUS) أو ما يُعرف أيضاً بكبش القرنفل، أو العويدي، أو المسمار، و الذي ينتمي إلى الفصيلة الآسيّة (Myrtaceae), و هو بُرعم زهريّ مُجفّف مأخوذ من شجرة القرنفل العطريّة دائمة الخضرة، والتي يصل طولها إلى 20 متراً، حيث إنّها تحتوي على عناقيد من الأزهار ذات اللون الأحمر الساطع الموجودة على نهايات الأغصان، إضافةً إلى أوراقها كبيرة الحجم، و التي تكون حمراء، ثمّ تتحوّل إلى اللون الأخضر الغامق عند نضوجها،

بينما تتميّز ثمار القرنفل المُمتلئة بشكلها المستطيل و لونها الأحمر، و التي تحتوي على بذرة أو بذرتين و هي القسم المستخدم، أمّا براعم القرنفل الزهريّة فإنّها تُجفَّف و تُستخدم كنوعٍ من التوابل في تحضير العديد من الأطعمة، سواءً بشكلها الكامل أو بعد طحنها حيث يُستخدم عادةً الشكل الكامل من القرنفل في طبخ اللحوم و تحضير الشراب , بينما يُستخدم القرنفل المطحون في الخَبْز، و صناعة العطور، و بعض الأغراض الطبيّة

التركيب والمادة الفعالة

يحتوي زيت القرنفل على مواد كيتونية و على بيتاكاروفلين و ألفا كاروفلين ، كما يحتوي القرنفل على أوجينول.

الاستطبابات

فوائد القرنفل تنبع من احتواءه على العديد من الفيتامينات و المعادن المهمة للصحة مثل فيتامين k وC وA  و الحديد و المغنيسيوم و الفسفور و الصوديوم و الكالسيوم و البوتاسيوم و المنغنيز.

فوائد القرنفل

من أهم فوائد القرنفل ما يلي:

  • مكافحة الالتهابات وتقوية المناعة

اذ اثبت ان زيت القرنفل قد يساعد في علاج العديد من التهابات المفاصل  و الروماتيزم، ويكون استخدامه كالتالي:

اذا ما استخدم في تدليك العضلات فهو يساعد على تقليل الالتهابات و الاصابات و تسكين الالم، اذ أن القرنفل يحتوي على مضادات اكسدة قوية تدعى “الفينولات” و التي تعمل على مكافحة الجذور الحرة و محاربتها.

كما ووجد أن للقرنفل دور في علاج التهابات العين المعدية و لكن لا ينصح استخدامه على العين دون استشاره الطبيب.

أثبتت الابحاث مؤخرا أن للقرنفل دور في مكافحة السرطانات و خاصة سرطانات الجهاز الهضمي.​

  • تعزيز صحة الجهاز التنفسي

يساعد القرنفل على تخفيف و منع التهابات الجهاز التنفسي العلوي و أمراضه من نزلات البرد و الانفلونزا و السعال و الزكام و الربو و التهابات القصبات الهوائية و التهاب الجيوب الأنفية و غيرها.

وهو يعتبر طارد للبلغم  ومسكن طبيعي ويساعد في علاج التهابات الحلق لصفاته المضادة للجراثيم.

  • علاج و تسكين الام الاسنان و اللثة

يساعد القرنقل في تسكين الام الاسنان بالاضافة الى كونه مطهر و مضاد للجراثيم، يحتوي القرنفل على زيت اليوجينول و الذي يعمل عمل المخدر.

  • تعزيز صحة الجهاز الهضمي

وجد أن القرنفل يساعد على تسهيل عملية الهضم و يعد طارد للغازات و يساعد على تخفيف القيء و الام المعدة و يساعد في علاج الاسهال.

حيث يعمل القرنفل على استرخاء العضلات الملساء المكونة للجهاز الهضمي.

  • تعزيز الصحة الجنسية

حيث وجد أن القرنفل له دور في علاج القذف السريع و ذلك عن طريق تقليل سرعة الوصول للنشوة الجنسية لدى الرجل.

  • تنظيم سكر الدم

وجد أن القرنفل يساعد على تنظيم مستويات سكر الدم لدى مرضى السكري، و بالتالي التقليل من خطر إصابتهم بالمضاعفات المختلفة

مضادات الاستطباب

فيما يأتي ذكرٌ لبعض الحالات التي يجب عليها الحذر عند استخدام القرنفل:

المصابون باضطرابات النزيف:( Bleeding disorderz)، حيث يحتوي زيت القرنفل على مادة كيميائيّة تُسمّى بالأوجينول (Eugenol)؛ التي قد تُبطئ من عملية تخثُّر الدم، ممّا قد يُسبّب النزيف لدى الأشخاص الذين يُعانون من اضطرابات النزيف.

الخاضعون للعمليات الجراحيّة: يمكن للأوجينول الموجود في القرنفل أن يُسبّب النزيف أثناء العملية الجراحيّة أو بعدها، ولذلك يجب التوقف عن تناول القرنفل قبل أسبوعين على الأقلّ من موعد الجراحة.

الآثار الجانبية للقرنفل

بالرغم من فوائد القرنفل، إلا أن هناك بعض الاثار الجانبية المترتبة على استخدامه، والتي تشمل:

  • يعتبر القرنفل امن الاستخدام طالما تم استخدامه بكميات مناسبة و بسيطة، ولكن اذا ما زاد عن الحد الامن قد يسبب بعض المشاكل.
  • يعتبر استخدام القرنفل غير امن للاطفال و قد يسبب لهم مشاكل صحية مثل : اختلال توازن سوائل الجسم، تلف الكبد.
  • زيت القرنفل امن لاستخدامه على الجلد، و لكن زيادة استخدامه في تسكين الام الاسنان و اللثة قد يسبب بعض المشاكل.
  • قد يسبب القرنفل المجففالحساسية للبعض والتهيج.
  • استنشاق دخان السجائر مع القرنفل قد يسبب بعض المخاطر على الجهاز التنفسي
  • قد يسبب نزيف لدى البعض اذا انه يحتوي على بعض المواد التي تمنع التخثر أو تبطؤه، ولهذا ايضا لا ينصح به ما قبل العلميات الجراحية وبعدها.
  • يجب الانتباه من قبل الحامل والمرضع للكميات الآمنة من القرنفل لهم

الجرعة

يُعدّ تناول القرنفل بكميات صغيرة غالباً آمناً لدى مُعظم الناس، ولكن لا توجد معلومات كافية حول درجة أمان تناوله بكميات كبيرة، و يجدر التنويه إلى أنّ القرنفل المُجفّف قد يُسبّب حساسيّة وتهيّجاً في الفم، إضافةً إلى ضرر في أنسجة الأسنان،

أمّا بالنسبة للأطفال فإنّ تناول زيت القرنفل يُعدّ غالباً غير آمن؛ حيث إنّه قد يُسبّب بعض الآثار الجانبيّة الشديدة؛ مثل: ضرر الكبد، و النوبات، و عدم اتزان السوائل في الجسم، أمّا بالنسبة لاستهلاكه خلال فترتيّ الحمل و الرضاعة الطبيعيّة فإنّ تناول القرنفل بكميات قليلة يُعدّ غالباً آمناً، و لكن لا توجد معلومات حول درجة أمان تناوله بكميات كبيرة، ولذلك يُفضّل تجنّب تناوله خلال هاتين الفترتين.

السابق
لوراتادين: الاستخدام , الجرعة , الأعراض الجانبية ,تحذيرات الحمل و الارضاع
التالي
البابونج : فوائد , الاثار الجانبية , مضادات الاستطباب , الجرعة