تحدث العديد من التغيرات المختلفة خلال الأسبوع الثامن والثلاثين من الحمل .كل من الأم والطفل أصبحا مستعدين للولادة ولم يبق إلا الانتظار.يلعب القلق دورا رئيسيا في المشاعر المتوقعة من الأم لذلك يجب مناقشة كل المشاعر السلبية مع المسؤول الصحي.

العلامات وتغيرات الجسم في الأسبوع الثامن والثلاثين:

ما تزال التغيرات الخارجية والداخلية مستمرة في جسمك .سيحدث زيادة في تصريف المخاط من عنق الرحم وهو أمر طبيعي فعنق الرحم يستعد للولادة .وبحركة الطفل في قناة الولادة ستواجه العديد من النساء زيادة من الضغط على عظام الحوض وآلام الظهر وقد يساعد التدليك وأحزمة الأمومة في التخفيف من حدة هذه الأزمات . إن تورم الجسد وخاصة القدمين أمر شائع في هذه المرحلة وخاصة في المناطق الأكثر دفئاً ورطوبة حيث أن الرطوبة المتزايدة توجه السوائل نحو داخل الأنسجة. أي تورم في اليدين والوجه يرافقه آلام شديدة في البطن أو صداع شديد مستمر يجب إخبار المسؤول الصحي عنه بشكل فوري لأنه قد يكون علامة لحدوث شئ خطير مثل ارتفاع ضغط الدم الناجم عن الحمل وهذا قد يمنع المشيمة من تزويد الطفل بالدم والأكسجين والغذاء الكافي.

تطور الجنين:

خلال هذا الأسبوع سيتوجه رأس طفلك نحو عظام الحوض وتستمر الزغابات بالإنسلاخ.وإذا لم تكوني قد ولدتي حتى الآن فإن طفلك سيستمر بالنمو حتى يصل إلى 20 بوصة (الطول المتوسط يتراوح بين 17-20 بوصة ويزن الطفل تقريبا حوالي 10 أرطال أو أكثر قليلا) وستنضج جميع أجهزة الطفل وتصبح قادرة على العمل بمفردها. التطور الأهم والرئيسي خلال هذا الأسبوع هو أن القنوات المشكلة للدموع قد بدأت بالتشكل ويمكن بسهولة تحديد جنس الجنين فقد نضجت الأعضاء الجنسية وسيتوجب على الأهل الراغبين ألا يعرفوا جنس المولود أن يقاوموا النظر إلى صورة الأمواج فوق الصوتية . أصبح طفلك يتفاعل مع الأصوات وقادراً على إغلاق قبضته بإحكام وهو مستعد الآن للولادة . يعتقد أن الإناث أصغر حجما من الذكور وتتوضع في أسفل البطن ولكن لكل حمل فرديته وخصوصيته.
100838_0753_1 الحمل في الأسبوع 38

نصائح الأسبوع الثامن والثلاثين:

سيبدأ الطبيب في مناقشة الآلام المبدئية للمخاض وفي حالات الخطورة الجملية من المهم أن نفرق بين المخاض وما قبل المخاض وفي بعض الأحيان وخاصة في حالات الحمل الأكثر خطورة قد تحتاج الأمهات الحوامل إلى بعض أشكال المراقبة للجنين والحامل

 

كيف يبدو الجنين في الأسبوع 38