الألزهايمر Alzheimer

0 131

ما هو مرض ألزهايمر  Alzheimer ؟

هو عبارة عن الحالة المتطوّرة من الخَرف dementia حيث أنَّ هذا الأخير يشير لمصطلح أكثر شمولية لحالات الإصابة الدماغية أو الأمراض التي تؤثر بشكل سلبي على الذاكرة، التفكير و التصرفات.
معظم المصابين بألزهايمر تم تشخيص المرض لديهم بعد ال65 من العمر أما إن تم التشخيص قبل ذلك فهذا عادة ما يشير إلى بداية مبكرة للمرض.

أعراض مرض ألزهايمر :

مواضيع متعلقة

جميعنا يعاني من نسيان بعض الأمور من فترة إلى أخرى و لكن عند مرضى ألزهايمر تظهر لديهم أعراض و تصرفات معينة تزداد سوءاً مع الزمن و من هذه الأعراض :

  1. ضعف الذاكرة بشكل يؤثّر على النشاطات اليومية.
  2. مشاكل مع الأعمال المألوفة كاستخدام الميكرويف.
  3. صعوبة بحل المشكلات.
  4. صعوبة في الكتابة و النطق.
  5. التضليل بالزمان و المكان.
  6. عدم القدرة على اتخاذ القرارات و الأحكام.
  7. تغيرات بالمزاج و الشخصية.
  8. الابتعاد عن الأصدقاء و العائلة و المجتمع.

عوامل مرض ألزهايمر :

لم يتوصل الخبراء إلى سبب معين يؤدي للإصابة بألزهايمر و لكنهم استطاعوا أن يحددوا بعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة به :

  1. العمر : معظم الأشخاص الذين تطور لديهم المرض كانوا بعمر ال65 فما فوق.
  2. التاريخ العائلي : أي بمعنى إن كان أحد أفراد عائلتك مصابا بالمرض فهذا يزيد من احتمالية إصابتك به.
  3. المورثات: حيث وجد أن لبعض المورثات علاقة بمرض الزهايمر.

 

علاج مرض ألزهايمر :

للأسف لم يتم التوصل إلى علاج نهائي لهذا المرض ولكن يمكن أن يصف الطبيب بعض الأدوية التي تخفف من الأعراض و تؤخر من تطور المرض و يختلف العلاج من شخص لآخر تبعا لحالة المرض حيث تكون الخطة العلاجية كما يلي :

  • بالنسبة للمرحلة المبكرة إلى المتوسطة من المرض :
    يمكن أن توصف بعض الأدوية مثل donepezil أو rivastigmine حيث تساعد على الحفاظ على مستويات عالية من الأستيل كولين ( وهو من النواقل العصبية ) مما يؤدي إلى تحسن بالذاكرة.
  • بالنسبة للمراحل المتوسطة إلى المتقدمة من المرض:
    توصف أدوية مثل donepezil أو memantine فهذه الأدوية تسهم في تعديل مستويات الغلوتامات و بالتالي تؤخر من تطور الأعراض.
  • كما و يمكن أن يصف الطبيب أدوية مضادة للقلق و الاكتئاب أو أدوية نفسية و ذلك لتخفيف الهيجان و الاكتئاب و عدم الراحة و الهلوسة عند المريض
  • و يظن البعض بأن تناول Vitamin E مفيد لمرضى الزهايمر.
  • احرص على استشارة الطبيب قبل تناول فيتامين E أو أي من المكملات الغذائية لأنه من المحتمل حدوث تداخلات بينها و بين الأدوية المستخدمة للعلاج.
  • لابد هنا من التنويه بأن تغيير نمط الحياة قد يساعد المريض أيضاً, لذا ينصح بأخذ قسط من الراحة يومياً و البقاء هادئاً قدر المستطاع و بالتأكيد قبل البدء بخطة العلاج يجب رؤية الطبيب لمعرفة ما الخيارات المتوفرة و المناسبة لك لبدء العلاج.

[toggle title=”المصدر” state=”close”]http://www.healthline.com/health/alzheimers-disease[/toggle]

إعداد: سيفان عبدو.

تدقيق: ماريا الحاج موسى.

تنسيق: منار ديب.

الفريق الطبي التطوعي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.