سرطان الثدي – التصوير بالرنين المغناطيسي

0 108

التصوير بالرنين المغناطيسي (Magnetic  Resonance Imaging) (MRI)

زاد الاهتمام باستخدام تقنية تصوير الثدي بالرنين المغناطيسي لمسح أثداء السيدات المعرضات بشدة للإصابة  بسرطان الثدي والسيدات اللاتي تم اكتشاف سرطان الثدي لديهن حديثاً.

9-300x215 سرطان الثدي - التصوير بالرنين المغناطيسي

في الحالة الأولى يتم التصوير بالرنين المغناطيسي للسيدات اللاتي لديهن تاريخ عائلي قوي (أقارب من الدرجة الأولى أو الثانية) للإصابة بالسرطان أو أن الكشف الجيني اظهر وجود تشوهات جينية (Genetic Mutation) حيث أن التصوير بالأشعة السينيةة (Mammography) محدود الفائدة في النساء الصغيرات بسبب كثافة أنسجة الثدي.

9-1-300x210 سرطان الثدي - التصوير بالرنين المغناطيسي

في الحالة الثانية فعمل تصوير بالرنين المغناطيسي اظهر وجود سرطان في الثدي الآخر (contralateral breast cancer) في 5.77% من هؤلاء السيدات لم يظهر لديهن بالماموجرام.

يوصى بعمل أشعة رنين مغناطيسي على الثدي كل عام لتلك المجموعة من السيدات ، تشمل السيدة الحاملة لجين BRCA1  أو   BRCA2، والسيدة التي لديها أقارب من الدرجة الأولى أو الثانية مصابات بسرطان الثدي ، و أيضا السيدة التي تعرضت لعلاج إشعاعي على منطقة الصدر في الفترة العمرية ما بين 10 إلى 30 سنة. ويعد الرنين المغناطيسي أدق من الماموجرام في اكتشاف سرطان الثدي.

إعداد:لافا عبدالله

الفريق الطبي التطوعي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.