الأشخاص الذين يعانون اضطرابات عقلية في خطر من السكتات

0 110

السكتة هي السبب المؤدي إلى الإعاقات في الولايات المتحدة، والاضطراب الذهني يؤثر في عشرات الملايين من الأمريكيين كل سنة.

وجدت الأبحاث الحديثة صلة بين الإثنين، حيث أن الاضطراب الذهني يزيد خطر السكتات.

منظمة القلب الأمريكية (AHA) تقدر أنه حوالي 800,000 أمريكي يصاب بالسكتة كل عام وتقريباَ 130,000 شخص يموتون منها.

السكتة هي السبب الرئيسي – القابل للتجنب – للموت في الولايات المتحدة، والاضطرابات العقلية تصيب عدد كبير من تعداد الولايات المتحدة فتبعاً لآخر الإحصائيات من المعهد الوطني للصحة الذهنية (NIMH)، أكثر من 43 مليون أمريكي بالغ في الثامنة عشر أو أكثر قد عانى من مرض عقلي في السنة الماضية وهذا يمثل قرابة 18% من بالغي أمريكا.

أبحاث حديثة تربط الأمراض العقلية بالسكتات، فالمصابين بالقلق، الاكتئاب، واضطراب ما بعد الصدمة يبدون في خطر أكبر للإصابة بالسكتات.

الدراسة كانت بقيادة P.Zuflacht Jonah، طالب طب في السنة الرابعة في جامعة كولومبيا، كلية الأطباء والجراحين في نيويورك. والنتائج قد عرضت في مؤتمر السكتات العالمي 2017 لمنظمة السكتة الأمريكية American Stroke
Association.

كاتب الدراسة الرئيسي يشرح الحافز خلف البحث:

“بناءً على خبرتي السريرية في المشفى، لاحظت أن العديد من المرضى يعتقدون أن التوتر أياً كان سببه (عمل، عائلة، موازنة الحياة والعمل) ساهم في إصابتهم بالسكتة ” قال Zuflacht.

“لكن البيانات لدعم الرابط بين التوتر والسكتات محدودة وغالباً يُعتمد على ذاكرة المريض الشخصية تجاه المحنة والذي يمكن أن يؤدي لانحراف النتائج ”

(السكتات هي 3.5 مرات أكثر احتمالاً لدى من يعانون اضطرابات عقلية)

الباحثين اختبروا البيانات من قاعدة بيانات مشروع الكلفة والمنحة الصحية HCUP)).

إن (HCUP) لديها قواعد بيانات الأكثر شمولاً في العناية في المشافي في الولايات المتحدة. وهي تتضمن معلومات عن زيارات المشافي، إقامات المرضى، بالإضافة للخدمة الإسعافية.

Zuflacht وزملاءه وجدو أن إجمالي 52,068 من الأفراد الذين تلقوا عناية في المشافي للسكتات بين 2007 و 2009, من بينهم (3,337) شخص ممن تلقوا علاج للاكتئاب, القلق و اضطراب بعد الصدمة أو مشاكل عقلية أخرى.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.