التهاب الجيوب الحاد Acute Sinusitis

161

التهاب الجيوب الحاد Acute Sinusitis هو التهاب الغشاء المخاطي لواحد أو أكثر من الجيوب الملحقة بالأنف . الجيب الفكي هو الأكثر عرضة للإصابة سريرياً يليه الجيب الغربالي فالجبهي وأخيراً الوتدي.


الأمراضية في  التهاب الجيوب الحاد

معظم التهابات الجيوب الحادة تكون تالية لالتهاب الطرق التنفسية العلوب الفيروسي والذي يشمل مجمل مخاطية الجهاز التنفسي العلوي بما فيها مخاطية الجيوب.

مواضيع متعلقة
1 من 4

مثل هذا الالتهاب يسبب وذمة مع فرط توعية في المخاطية مما يسبب انسداداً في فتحات الجيوب. ويحدث ارتشاح للمخاطية بخلايا التهابية كما يحصل زيادة إفراز المخاط.

كما أن الإنتان سوف يسبب شللاً في أهداب المخاطية مما ينتج عند ركودة المفرزات وبالتالي يؤهب تعرضها للإنتان الجرثومي الثانوي.

الجراثيم التي تسبب عادة التهاب جيوب حاد هي:

  • العقديات الرئوية Streptococcus Pneumoniae.
  • المستدميات المنزلية Heamophilus Infuluezae.
  • العقديات المقيحة Streptococcus Pyogens.
  • الموراكسيلا Moraxella catarrhalis.
  • العنقوديات المذهبة Staphylococcus Aureus.

الإنتان بالعنقوديات الرئوية والمستدميات النزلية يشكل %70 من الحالات عند الكهول.

إذا كان الإنتان من منشأ سني فإن أكثر الجراثيم المسببة هي :

  • Klebsiella Pneumoniae.
  • Escherichia Coli.
  • Streptococcus Faecalis.

قد يحدث بشكل نادر إنتان فطري حاد عند مثبطي المناعة والسكريين الكهول وأكثر الفطور شيوعاً هي: الفطار العفني Mucormycosia والرشاشيات Aspergillosis.


التظاهرات السريرية في التهاب الجيوب الحاد

تبدأ الأعراض عادة بعد عدة أيام من بداية التهاب الطرق التنفسية العلوية , حيث يشكو المريض من توعك وقمه, احتقان أنف, صداع, ألم فوق الجيب المصاب, حس امتلاء في الوجه وأحياناً ارتفاع حروري .

الصداع حس امتلاء الوجه يزدادان بالانحناء للأمام أو بالانحناء للأسفل.

قد يكون من الممكن الاستدلال على الجيب المصاب من خلال بعص العوارض النوعية, فمثلا الألم في منطقة الوجنة والأسنان العلوية يدل على إصابة الجيب الفكي .

أما التهاب الجيب الجبهي فيسبب ألماً في الجبهة ومضضاً تحت الحاجب .

التهاب الجيوب الغربالية تسبب عادة ألماً بين العينين مع صداع جبهي .

أما الجيب الوتدي فيسبب ألماً خلف الحجاج أو في أي مكان على طول قبة الجمجمة .

يظهر تنظير الأنف الأمامي احتقان وتذم في مخاطية الأنف والقرينات.

قد يظهر التنظير بالمنظار الصلب بالعدسة 00أو 300وجود قيح في الصماخ المتوسط , أما التنظير الخلفي للأنف فيظهر وجود قيح في البلعوم الأنفي وفي الردب الوتدية الغربالية Sphencethmoidal Recess  قد يكون من الممكن إثارة الألم بالضغط فوق الجيب المصاب , وقد يحدث ألم بقرع الأسنان العلوية مما يشير إلى المنشأ السني لالتهاب الجيب الفكي.


التشخيص التفريقي في التهاب الجيوب الحاد

إن الألم الذي يحدث في التهاب الجيوب الحاد قد يقلد الألم الذي يحدث في أمراض أخرى مثل:

  • الشقيقة Migraine.
  • ألم الأسنان Dental Pain.
  • ألم العصب مثلث القوائم Trigeminal Neuralgia.
  • التهاب الشريان الصدغي Temporal Arteritis.
  • داء المنطقة Herpes Zoster.
  • الحمرة Erysipelas.
  • أورام الجيوب والأنف Sinonasal Tumours.

الاستقصاءات في التهاب الجيوب الحاد

إن ارتفاع سرعة التثفل وزيادة تعداد الكريات البيض يثبت وجود التهاب حاد .

يجب أخذ عينة قيح من الأنف بغرض إجراء الزرع والتحسس كلما كان ذلك ممكناً .

يجب إجراء زرع دم مع التحسس إذا كان هناك أعراض جهازية.

إن الاستقصاءات الشعاعية قد تظهر وجود كثاقة شاملة للجيب أو سوية سائلة بالرغم من أن الصور الشعاعية البسيطة نادراً ما تجرى هذه الأيام.

عندما يكون هناك أي شك في التشخيص فيجب إجراء تصوير طبقي محوري عالي الدقة إكليلي Coronal CT Scan باستعمال النافذة العظمية ونافذة النسج الرخوة .


التدبير في التهاب الجيوب الحاد

إن الهدف من المعالجة هو السيطرة على التهاب الحاد والوقاية منم الاختلاطات وتصحيح أي عامل مؤهب.

المعالجة الطبية Medical Treatment:

تتضمن المعالجة في المرحلة الحادة ما يلي:

  • الراحة التامة في السرير مع استخدام المسكنات البسيطة بشكل كافي (باراسيتامول).
  • صاد حيوي واسع الطيف (مثال: Co-amoxylav أو Clarithromycine).
  • مضاد احتقان (مثل: Psedoephedrine أو Xylometazoline). في حال كان المريض متحسساً للبنسلين ينصح باستخدام الجيل الثاني من السيفالوسبورينات (مثل: Cefuroxime).

يجب أن يتم المريض سبعة أيام من المعالجة بالصادات . إن مضادات الاحتقان تنقص الوذمة داخل الأنف مما يساعد على فتح فوهات الجيوب وبالتالي تأمين التصريف الجيد للجيوب, يمكن إعطاؤها موضعياً أو بالطريق الجهازي . إن معظم أطباء الأنف حالياً يلجؤون إلى وضع قطنة مشبعة بالكوكائين داخل الصماخ المتوسط مدة 20 دقيقة مما يساعد على إنقاص وذمة المخاطية الأنفية وتقبيضها والمساعدة على التصريف من القمع الغربالي.

المعالجة الجراحية Surgical Treatment:

إن جراحة الجيوب التنظيرية الوظيفية اليوم هي الطريقة الجراحية المثلى , لكن لازال هناك العديد من المراكز التي ما تزال تستعمل الطرق الجراحية التقليدية .

إذا لم يستجيب التهاب الجيوب الحاد للمعالجةالدوائية خلال 24 ساعة يجب إجراء بزل وغسيل جيب فكي.

هذه الطريقة لا تعالج فقط إنتان جيبي فكي لكنها تساعد أيضاً على تأمين التصريف لبقية الجيوب عندما تخف وذمة الصماخ المتوسط . أي قيح يتم الحصول عليه يجب إرساله للزرع والتحسس.

إذا شكا المريض من تكرر التهاب الجيوب قد يكون من المناسب إجراء تفميم للجيب الفكي على الأنف Intranasal Antrostomy لتأمين التصريف بشكل أفضل ولمدة أطول.

التهاب الجيب الجبهي الذي لا يستجيب للعلاج السابق قد يحتاج لإجراء (ثقب) Trephine لأرض الجيب من خلال شق صغير يجرى فوق المؤق Canthus الأنسي .

فتح الصماخ المتوسط يحسن تصريف الجيوب الغربالية وفي حالة التهاب الجيب الوتدي الحاد قد تحتاج لإجراء خزع أمامي للجيب Anterior Sphenoidotomy.

يجب إعادة تقييم المريض بعد أسبوعين من زوال الالتهاب بطوره الحاد .

يجب تصحيح أي عامل مؤهب موجود (مثل تقويم الوتيرة عند وجود انحراف).

قد نحتاج لتكرار غسيل الجيب الفكي أما في حال إجراء جراحة جيوب تنظيرية في الطور الحاد فلن نضطر لإعادي غسيل الجيب الفكي حسب ما يدعى الجراحين الذين يجرونها

قد يعجبك ايضا

يستخدم موقعنا ملفات الكوكيز وتعريف الإرتباط لضمان تقديم أفضل طريقة عرض موافق أقرأ المزيد

سياسة الخصوصية & الكوكيز